المشرف العام على التحرير داليا عماد

الفجل علاج منزلى منذ الفراعنة.. الأحمر لعلاج التسوس والأبيض لمرض السكرى

أهل مصر
اعلان

ترغب الكثيرات من السيدات في معرفة الكثير عن خفايا وأسرار المطبخ لعلاج الكثير من الأمراض وليس فقط لمعرفة طريقة عمل طبخة ما، فمنذ قديم الأزل وأسلافنا يستعملون الأعشاب والنباتات والثمار الطبيعية في الطب التقليدى كأحد أساليب العلاج المتبعة آنذاك. إليك عزيزتي ربة المنزل بعض المعلومات الهامة عن ثمرة الفجل، وهى من أهم الثمار التى لا يخلو مطبخ مصري منها.

يعد الفجل إحدى الخضراوات الجذرية التي يتم تناولها في جميع أنحاء العالم، وهو مفضل عند الكثير من الناس، حيث ينتمي لعائلة الصليبيات، وهو من الخضراوات المستخدمة منذ القدم، حيث منحه الإغريقيون القدماء شأنا عاليا من بين الخضراوات الجذرية، كما أنه كان شائعا لدى المصريين القدماء وفي روما القديمة، ويمنح تناول الفجل الفوائد الكثيرة المهمة لصحة الجسم، ويقسم إلى نوعين: الفجل الأحمر والفجل الأبيض، فما هو الفرق بين النوعين؟

الفجل الأحمر

يعتبر الفجل الأحمر من أقدم أنواع الأطعمة المعروفة، حيث تم استعماله من قبل الفراعنة واليونان، و كان ينصح به كعلاج للتسمم، كما أنه يحتوي على العديد من العناصر والفيتامينات الهامة لبناء الجسم وصحته ومقاومة الأمراض، فهو يساعد في تفتيح الجيوب الأنفية، والوقاية من السرطان، ويمنع تساقط الأسنان، واكتشف العلماء في اليابان أن المذاق الحراق والرائحة النفاذة في الفجل يوقفان نمو الميكروبات المسببة للتسوس.

الفجل الأبيض

الفجل الأبيض يخفض من مستوى السكر في الدم، وبذلك فهو غذاء جيد لمرضى السكري الذين يعانون من ارتفاع السكر، ولكن يجب استهلاكه بحذر كي لا يتسبب في انخفاض حاد للسكر، كما يساهم في حرق الدهون وإذابتها، ويعمل على تخفيض ضغط الدم بفضل احتوائه على نسب جيدة من البوتاسيوم، بالإضافة إلى فوائده الكثيرة على صحة الجلد والأظافر والشعر، كما ثبت أنه يستخدم في الحميات الغذائية لإنقاص الوزن.

ويعتبر الفجل بصفة عامة إحدى الخضراوات المنخفضة السعرات، فيوفر 100 جم من جذور الفجل الطازجة ما لا يتجاوز 16 سعرا حراريا. وهو يحتوي على 85% من وزنه ماء، و 15% من وزنه أملاح معدنية وفيتامينات ونشويات، ومع هذا فهو مصدر غني بالمغذيات ومضادات الأكسدة والألياف. ويشتهر الفجل بمحتواه العالي من فيتامين C، بالإضافة إلى محتواه من الفوليت، وفيتامينات Bمثل B6، والثيامين، كما أنه مصدر لعدد من المعادن المهمة مثل الماغنيسيوم والحديد والكالسيوم والنحاس؛ لذلك فهو مفيد جدا لعلاج الزكام ومطهر عام ومقوي للعظام، كما أن شرب عصيره على الريق صباحا يساعد في علاج الأحماض الصفراوية، ويوجد فيه نسبة عالية من الكبريت المفيد للجلد والشعر، كما أنه يحتوي على نسبة عالية من الحديد المفيد لعلاج فقر الدم.

اعلان