المشرف العام على التحرير داليا عماد

التونسية سارة حناشي: حلقت شعري من أجل "خسوف".. وأتمنى الوقوف أمام محمود حميدة (حوار)

أهل مصر
التونسية سارة حناشي
اعلان

سارة حناشي ممثلة تونسية تسعى دائمًا لتقديم الأدوار الجريئة والصعبة، والتي تناقش قضاية شائكة بالمجتمعات العربية، لم تسعى يومًا للشهرة فكل ما تود أن تصل له هو أن تنجح فيما تحب وحبها وشغفها هو السينما، حققت العديد من النجاحات في وقت قصير وحصلت على العديد من الجوائز عن أفلامها التي شاركت في مهرجانات عالمية ومحلية، وكان آخرها فيلم Black Mamba، وأجرت "أهل مصر" حوار مع سارة من داخل منزلها في تونس لتكشف عن الكثير من كواليس أعمالها، ورغبتها في التمثيل في مصر، وأمور أخرى تجدونها في السطور التالية..

في البداية حدثينا عن فيلم Black Mamba

فيلم Black Mamba يحكي عن فتاة تدعى سارة والتي اجسد دورها، وهي من الطبقة الوسطى وحلمها أن تمارس رياضة البوكس، ولكن والدتها كانت ترغب في تزويجها وأن تجلس في المنزل مثل أي مرأة تقليدية، ورُشحت لهذا الدور من قِبل مخرجة العمل آمال قلاتي، والتي تعاونت معها من قبل في فيلم "جسد غريب"، إذ كانت وقتها مساعدة مخرج ثانية.

ما الذي جذبك في الدور؟

عندما تحدثت معي المخرجة عن دور سارة وعن قصة الفيلم، شعرت بأن الدور استفزني واعجبني كثيرًا، واحببت أن اقدمه.

كيف جهزتي لدور سارة التي تمارس رياضة البوكس؟

تمرنت شهر ونصف على رياضة البوكس، وحضرت عدد من المبارايات، وكانت هناك فتاتين قاموا بمساعدتي كثيرًا، وهنَ كانَ مصدر إلهامي في الفيلم، وكانت الصعوبات التي واجهتها بهذا الدور طبيعية خاصًة في مشهد مباراة البوكس، فكان المشهد معقد قليلًا وكان مليء بالممثلين الكومبارس.

ما هي المهرجانات التي شارك بها الفيلم؟

Black Mamba شارك بالعديد من المهرجانات وحصل على جوائز كثيرة جدًا، وأنا حصلت على جائزة أحسن ممثلة عن الفيلم في كل من مهرجان الفيلم القصير بمدغشقر ومهرجان الأردن الدولي، ومهرجان كينشاسا بالكونغو.

ماذا عن فيلم "فتوى"؟

فيلم "فتوى" يتحدث عن قضية الإرهاب، ولعبت خلاله دور لطيفة، وهي فتاة محجبة تعمل في مجزر ومتزوجة من شخص إسلامي متطرف ، وهذا الفيلم كان تحدي بالنسبة لي.

ماذا يعني أن هذا الفيلم كان تحدي بالنسبة لكِ؟

نعم شخصية لطيفة كانت تحدي كبير في تقديمها فعندما قرأت السيناريو ارتبكت حتى أنني كدت أن أرفض الدور خوفًا من المسؤولية، إذ أن تركيبة الشخصية معقدة جدًا وكانت طوال أحداث الفيلم تعاني بصراع بداخلها، ولهذا وأنا احضر للشخصية كانت تحتاج للكثير من الاجتهاد حتى أجد المفاتيح المناسبة لدخولها، وكنت بين صراع الخوف من تقديم الشخصية ومن أن الشخصية ضرورية لي كمواطنة، أن أجسد هذا الدور لما يحمله من معاني إنسانية واخلاقية وفكرية.

هل "فتوى" حصل على جوائز؟

نعم حصل الفيلم على جائزة التانيت الذهبي في أيام قرطاج السينمائية، وجائزة أحسن فيلم عربي في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الأخيرة، وجائزة لجنة التحكيم في مهرجان خريبكة بالمغرب.

حصلتِ على جائزة المهر الطويل كأفضل ممثلة في مهرجان دبي السينمائي عن فيلم "جسد غريب"، حدثينا عنه.

كانت البداية في عام 2015 عندما اجرت مخرجة الفيلم رجاء عماري اختبارات أداء لاختيار البطلة، وقدمت وقتها ولكني لم اشعر بتحمسها وبعد 4 أشهر وجدت المنتجة درة بوشوشة تحدثني لأن المخرجة تريد رؤيتي مجددًا وقمت باختبار أداء جديد ولم أشعر أيضًا بتحمسها، وكان هناك لعب بأعصابي حتى حصلت على الدور، الذي اعتبره دور مركب وصعب ومهم، ففيلم "جسد غريب" يتحدث عن الفتيات اللاتي تردن الهرب من بلادهن بسبب الأوضاع الموجودة عندهن، بحثًا عن الحرية والأموال، وجسدت خلال الفيلم شخصية سامية وهي نموذج يُشبه الكثير من الفتيات بالعالم وليس تونس فقط، فهي فتاة لديها شهادة دراسية ولا تعمل وشقيقها من الجهاديين، ولهذا قررت الهرب.

حدثينا عن مشهد الغرق بالفيلم

كان مشهد غرقي في الفيلم من أصعب المشاهد التي قدمتها في "جسد غريب"، فكانت سامية في هذا المشهد تحاول الخروج من المياه ولكن كانت الكوالي سهي أنني أصور على عمق 8 متر، ومن المفترض في المشهد أن تجذبني المياة للأسف، ولهذا ارتديت 10 كيلو حديد وهو أول مشهد صورته بالفيلم.

بمناسبة سيرة المشاهد الصعبة.. ما هو أصعب دور قدمتيه؟

بالنسبة لي كل الأدوار التي قدمتها كانت صعبة، فأنا شخصية لا استسهل الأدوار، وفي كل مرة أقدم دور أشعر بخوف أنني لن أستطع تقديم الشخصية، ولكن بعد دراستي للموضوع بشكل جدي ومناقشتي مع المخرج في كل الأمور التي تخص العمل أبدأ وقتها بالتأقلم مع العمل، ولكن هناك تجربة كانت التحدي الأصعب بالنسبة لي وهي في فيلم "خسوف"، إذ كنت أقدم شخصية قمر، ومن أجل هذا الدور حلقت شعري، رغم أنه كان من الممكن أن استخدم الميك آب.

ما رأيك في الفنانين التونسى الذين يمثلون في مصر؟

اتمنى التوفيق لك النجوم التونسى خاصًة إذا كانوا يحبون عملهم ويدافعون عنه، ومن الجيد أنهم ينحون خارج تونس ويفرضوا أنفسهم.

وهل ستتعلمي اللهجة المصري ونجدك في أعمال مصرية قريبًا؟

بالتأكيد من الضروري لأي ممثل مميز أن يتعلم لغات غير لغته، كي يكون متمكن من أي دور، وأرغب بالطبع بالتمثيل في مصر مع مخرجيين مصريين موهوبين وأتمنى التعاون معهم ذات يوم.

هل هناك ممثل مصري ترغبين بالوقوف أمامه؟

نعم اتمنى الوقوف أمام النجم المصري الكبير محمود حميدة، فكنت أشاهد له أعمال كثيرة منذ صغري دون أن اتحرك، فهو ممثل لديه أشياء نادرة لم أراها في ممثلين آخرين.

اعلان
عاجل
عاجل
حالة الطقس اليوم الخميس 25 /2/ 2021.. دافئ نهارا شديد البرودة ليلا