المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

كوارث التمر الهندي.. أخصائي أطفال: العصائر البودرة ليس لها قيمة علاجية أو غذائية

أهل مصر
الدكتور حسام الدين محروس، أخصائي الأطفال في مستشفى منفلوط

العصائر من مشروبات رمضان الأساسية في الإفطار، والكثير جدًا من الأسر، تلجأ للعصير الصناعي البودرة، لعدم توفر العصير الطبيعي، وأكثر أنواع العصائر البودرة، هو التمر الهندي والمانجو والبرتقال.

قال الدكتور حسام الدين محروس، أخصائي الأطفال في مستشفى منفلوط المركزي، أن عصائر البودرة، لا تمت بصلة للعصير الطازج في المركبات الغذائية أو قيمتها الغذائية والفيتامينات، وليس لها قيمة علاجية أيضا، وهي عبارة عن تركيبات صناعية وكيميائية يقوم بخلطها التجار، وتتكون غالبا من ملح الليمون والسكر الصناعي الإسبارتام وصبغة، وهي مركب صناعي يعطي لون ونكهة فقط، ليس فيها أي فاكهة أو قيمة أخرى.

وأضاف "محروس" أنه يوجد اضرار ناتجة عن تلك الصبغة والنكهة الكيميائية على صحة الإنسان في حال الإكثار منه، وإن كانت وزارة الصحة، صرحت باستخدمها فهى ممنوعة فى دول كثيرة أخرى ولها أعراض جانبية كثيرة، والزيادة فيها تسبب أخطار صحية جسيمة، كما أن ملح الليمون يسبب تنخر العظام وتسوس الأسنان ويؤثر على حامضية الدم لأنه ملح حامضي يصل لحد الفشل الكلوي ويسبب مشاكل الكبد.

وتابع محروس، السكر الصناعي الإسبارتام، أيضا أحلى 20 مرة من السكر الطبيعي و بالتالي أخطر ويسبب زيادة الوزن و أمراض أخرى، والصبغات الملونة التي تضاف تأخذ رموزا من E100 إلى E199 في النظام الأوروبي، منها الطبيعية مثل الكوركوم الأصفر يأخذ الاسم E100 والباقي صناعي أهمها الترتازين أو تسمى E102 وهي صفراء للمشروبات الصفراء مثل البرتقال والليمون.

ومن مضاعفاتها الخطرة، تسبب أزمة ربوية خطيرة للذين يعانون من الحساسية للأسبرين، و20 – 40% منهم أرتيكاريا وحساسية للأطفال وحكة وهرش وزيادة تدفق السوائل من الأنف وتغيير لون البشرة وظهور بقع جلدية حمراء، ومن أضرارها تسبب ارتفاع الهستامين في الدم وهو يسبب الهرش والحكة وسيلان الأنف والعطاس، بالإضافة إلى وجود حساسية خاصة بهذه المادة عند البعض.

وبعض الصبغات الصفراء مثل E110 ممنوعة في بعض البلدان مثل فنلندا والنرويج وتزيد على الأعراض السابقى القيئ وانتفاخات الجلد ومشاكل المعدة، كما أنها ممنوعة تماما للأطفال وتستخدم في الآيس كريم ومربى المشمش والحلويات وعصير التفاح.

الصبغة الحمراء الكوشنيل E120 تؤخذ من الأنثى الحامل لبعض الحشرات وتسبب حساسية شديدة خصوصا للأطفال وممنوعة في معظم البلدان وأيضا تسبب الهرش والحكة وتتفاعل ضد الأسبرين وتسبب الأزمة الربوية.

الصبغة E122 في المشروبات الرمضانية، وهي حمراء وممنوعة في أمريكا وأوروبا واليابان بالكامل، وهي تسبب نفس الأعراض السابقة بالإضافة إلى تورم الجلد، وهذا بالإضافة إلى العديد من الأنواع الأخرى حوالي 100 نوع وممنوعة في أوروبا وأمريكا واليابان لكن يضعها التجار على العصير البودرة وتسبب في مجملها العديد من الأمراض مثل الهرش والكحة، والحساسية وتورم الجلد، والصداع والغثيان وألم الصدر والدوار، ويصل في بعض المركبات للسرطان، وتفاقم الحساسية، تلف الجهاز العصبي المركزي، أزمات الربو والتنفس، تلف الكلى.

وأنهى كلامه قائلًا: إن تلك المركبات ليست عصائر فعلية، وليس فيها أى مواد غذائية أو أثر علاجى، ويوجد بعض الإعلانات، تقول إن كأس واحد من المنتج، يوفر لك ما يحتاجه الجسم من فيتامين "ج"، أو كالسيوم، أو معادن، لكن هذا في الحقيقة ليس صحيحًا، لذلك نقول، إن هذه المركبات الصناعية ضارة جدا بالصحة، ولا تغني عن العصير الطبيعي، وليس لها أي قيمة غذائية أو علاجية.