المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

انطلاق النهائيات المصرية والعربية للمسابقة الدولية للغواصات الآلية.. صور

أهل مصر

انطلقت فعاليات النهائيات المصرية والعربية للمسابقة الدولية اللغواصات الآلية ROV، اليوم الخميس، بتنظيم كلًا من الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والشركة العالمية للإبداع وريادة الأعمال (GIE) بمشاركة استراتيجية من كل من الجهاز القومي التنظيم الاتصالات (NTRA) ومجمع برج العرب للإبداع وبرعاية الشركة المتطورة الخدمات الطاقة (ADES)، وبحضور العديد من الشخصيات العامة وسفراء الدول المشاركة وممثلين عن مركز تكنولوجيا وعلوم البحار الأمريكي ومجموعة كبيرة من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات والتي يشارك فيها 46 فريق من مختلف الجامعات العربية من مصر والمغرب وتونس والمملكة العربية السعودية.

وشهدت المسابقة لأول مرة مشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة بفريق من طلاب المدارس استعدادا لتعميم المسابقة العام القادم في كل أنحاء الإمارات.

ووصل عدد الطلاب هذا العام 720 طالبا وطالبة، وفي عامها الثامن على التوالي تستمر النهائيات العربية للمسابقة الدولية للغواصات الآلية حتى 13 إبريل الجاري، حيث يقام حفل الختام وتوزيع الجوائز للفائزين بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بأبي قير الإسكندرية.

ووصل عدد الطلاب هذا العام 720 طالبا وطالبة، وفي عامها الثامن على التوالي تستمر النهائيات العربية للمسابقة الدولية للغواصات الآلية حتى 13 إبريل الجاري، حيث يقام حفل الختام وتوزيع الجوائز للفائزين بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بأبي قير الإسكندرية.

وتتنافس الفرق العربية على مدار ثلاثة أيام لتحديد الفرق الفائزة بالمراكز الأولى والتي ستمثل مصر والعالم العربي عالميا في النهائيات الدولية التي ستقام هذا العام خلال الفترة من 22 إلى 25 يونيو 2019 بولاية تينيسي بالولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الدكتور أسامة إسماعيل، عميد المركز الإقليمي المعلوماتية ورئيس اللجنة العليا للمسابقة، إن الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري تهتم بتنظيم هذه المسابقة باعتبارها إحدى أهم المسابقات العالمية التي تهتم بتطوير تكنولوجيات البحار وذلك بتوجيهات الدكتور إسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية، الذي يحرص على المشاركة الدائمة بالمبادرات التكنولوجية التي تهتم بتمكين الشباب من الإبداع والتطوير في المجالات المختلفة.

وأشار إسماعيل، إلى أن المشاركة في هذه السابقة تساعدة الطلاب على تطوير إمكانياتهم البحثية في التصميم والتنفيذ والاحتكاك بالحياه العملية بالإضافة إلى تنمية قدرتهم على حل المشاكل التقنية، وكيفية التفكير بشكل نقدي (critical thinking) والعمل كجزء من فريق عمل متكامل ويضم أعضاؤه مختلف التخصصات، كما تساعد على زيادة الوعي وتسليط الضوء على المجالات التقنية البحرية والتعليمية والفرص الوظيفي.

إقرأ أيضاً
اعلان
عاجل
عاجل
التعليم لـ"المديريات": حظر أي مذكرات أو ملخصات يتم توزيعها للطلبة في المدراس (مستند)