اعلان

جلسة صلح تنهي خلافات بين أولاد موسى وجبر.. ومليون جنيه شرط جزائي

تمكنت أجهزة الأمن بالمنيا، من إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي أولاد موسى وأولاد جبر وقعت منذ 5 سنوات قتل خلالها شخصين وأصيب 2 آخرين عقب وقوع مشاجرة بينهما بمسقط رأسهم بقرية الشيخ شبيكة بمركز ملوي جنوب المحافظة.

وعقدت جلسة الصلح، اليوم الثلاثاء، بسرادق مقام بقرية الشيخ شبيكة دائرة المركز حضره 3 آلاف مواطن، واللواء عبدالروؤف الحنفي مساعد مدير أمن المنيا لقطاع الجنوب والمقدم علاء جلال رئيس مباحث مركز ملوي وبحضور العقيد مصطفي منتصر مأمور المركز والعقيد عمرو جادو وكيل فرع البحث ومعاوني المباحث الرائد أحمد رأفت والنقباء محمد خليفة وأحمد حمدان ومحمد أبوطاقية ومصطفى سامي وعمرو عاشور وياسر صلاح.

وتم تقديم الكفن من الطرف المتعدي متمثلا في عادل إدريس حسن إدريس وحسن شعبان عبدالجواد حسن من عائلة أولاد جبر للطرف المتعدي عليه متمثلا في موسى صالح موسى مسعود صالح موسى من عائلة أولاد موسى، وحمل المصحف الشريف طفلان من عائلة المجني عليه والجاني ووضعوه على المنضدة في إشارة لوقف نزيف الدم.

يذكر أن مشاجرة وقعت بتاريخ ١٥ نوفمبر من عام ٢٠١٤ بين عائلتي أولاد موسى ولأولاد جبر قتل فيها محمد مسعود صالح وهدية موسى صالح، وأصيب أحمد موسى صالح ومحمد شعبان صالح من عائلة أولاد موسى علي يد أشرف جمعة مبروك مبروك فوزي مبروك وعادل إدريس حسين وحسن عبدالجواد حسن من عائلة أولاد جبر.

إقرأ أيضاً
WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
هل سقطت أم أسقطت مروحية الرئيس الإيراني؟.. مفاجأة: انفجار حدث في الجو (تحليل كامل)