المشرف العام على التحرير داليا عماد

تأجيل النظر فى قضية اختلاس أموال عضوية نادى بلدية المحلة لفبراير القادم

أهل مصر
صورة أرشيفية
اعلان

قضت الدائرة الأولى لجنايات المحلة الكبرى، اليوم السبت، بتشكيل لجنة ثلاثية لفحص المشاكل المالية واختلاس أموال من خزينة نادى بلدية المحلة، والمربوطة بالعضويات، كما صدر قرار بتأجيل نظر القضية لفبراير القادم لحين صدور قرار اللجنة.

كانت هيئة المحكمة قد انعقدت بعد مثول المتهم هشام البسيونى المدير التنفيذى، أمامها وقررت المحكمة ندب لجنة ثلاثية من مكتب خبراء وزارة العدل بطنطا يضم خبير حسابى وإدارى وقانونى، لبحث وظيفة المتهم وطبيعتها إبان عمله منذ عام 2008 وحتى 2017، وهل يحق له استلام مبالغ مالية من عدمه وكيفية استلامه لتلك المبالغ، وهل يوجد عجز فى تلك المبالغ ومن المتسبب فيها معه وقيمة تلك المبالغ وفوائدها على أن يحق للجنة المشكلة الانتقال لأى جهة حكومية أو غير حكومية ترى الانتقال إليها والاطلاع على المستندات التى تراها ولها الاستماع لشهود المتهم دون حلف يمين، وقدرت المحكمة لتلك المأمورية مبلغ 3 آلاف جنيه يقوم المتهم بسدادها، وقضت المحكمة بتأجيل نظر القضية لجلسة لشهر فبراير القادم للاطلاع على تقرير اللجنة الثلاثية.

وكان المستشار السيد الحسينى رئيس نيابة استئناف طنطا للأموال العامة قد أحال المتهم لمحكمة جنايات المحلة لأنه فى غضون الفترة من عام 2008 حتى 2017 بدائرة أول المحلة بمحافظة الغربية بصفته موظفا عاما ومن مأمورى التحصيل المدير التنفيذى للشئون الإدارية بنادى بلدية المحلة ومسئول شئون العضوية اختلس أموالا إجماليها 3 ملايين و77 ألفا و762 جنيها مقابل اشتراكات العضوية وتصاريح دخول النادى والمملوك لجهة عمله والذى وجد فى حيازته بسبب وظيفته وصفته بأن قام بتحصيلها من الأعضاء الواردة أسماؤهم بالتقرير ولم يقم بتوريدها بخزينة النادى واختلسها لنفسه وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

اقرأ أيضا: المحامي العام لنيابات شرق طنطا يمنع رئيس بلدية المحلة السابق من السفر للخارج

وأضر المتهم عمدا بأموال ومصالح جهة عمله ومصالح الغير المعهود بها بأن ارتكب الجريمة موضوع الوصف السابق ما ألحق ضررا جسيما تمثل فى حمله المبالغ المختلسة والفوائد القانونية المستحقة عنها وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

ومثل دفاع المتهم أمام هيئة المحكمة فى الجلسة الماضية، وطالبوا بالاستماع لأقوال رئيسا النادى السابقين وهما محمود الشامى ومصطفى السمولى فى الواقعة والتى حدثت إبان توليهما رئاسة النادى، وأصرت هيئة المحكمة على إحضار المتهم ومثوله بشخصه أمام هيئة المحكمة.

كما تقدم المواطن عبد المولى رمضان عطية أحد المتضررين فى قضية أموال العضويات بدعوى تعويض مدنى أمام هيئة المحكمة مطالبا بتعويض مادى 1001جنيه على سبيل التعويض المدنى المؤقت لما أصابه من أضرار جراء قيام المتهم بالاستيلاء على أمواله وإيهامه باستخراج عضوية له بالنادى إلا أنه لم يف بوعده ورفض رد المبلغ له مرة أخرى.

اعلان
عاجل
عاجل
هجوم برلماني جماعي على وزير الإعلام: الأفضل أن تستقيل