«القبضة الحديدية» خطة الداخلية لاستقبال العيد.. تأمين خاص للكنائس ورفع السيارات المتروكة واستنفار أمنى ودوريات مسلحة .. والشوارع والميادين تحت المراقبة.. والوزير يشرف على خطط التأمين

محمد مخلوف

09:54 م

الثلاثاء 12/يونيو/2018

«القبضة الحديدية» خطة الداخلية لاستقبال العيد.. تأمين خاص للكنائس ورفع السيارات المتروكة واستنفار أمنى ودوريات مسلحة .. والشوارع
حجم الخط A- A+

إجراءات أمنية مشددة تشهدها جميع محافظات الجمهورية لتأمين عيد الفطر المبارك، ويكشف مساعدى وزير الداخلية ومديرى الأمن لـ «أهل مصر» خطة الشرطة لتأمين البلاد، حيث توجد حالة من الاستنفار الأمنى ودوريات مسلحة تجوب الشوارع مع تعزيز للخدمات الأمنية بمحيط المنشآت الهامة، وسيتم مواجهة أى محاولة للخروج على القانون بكل حسم..إلى التفاصيل.

اقرأ أيضا: "الداخلية" تقيم إفطارًا جماعيًا للمصابين من الأفراد العسكريين والمجندين (صور)

كشف مصدر أمنى رفيع المستوى بوزارة الداخلية أن وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار، يشرف بنفسه على جميع خطط تأمين البلاد ، وفيما يتعلق بتأمين الإحتفال بعيد الفطر، يعكف الوزير على عقد اجتماعات متتالية مع كبار مساعديه وجميع مديرى الأمن؛ لمتابعة تنفيذ خطة الوزارة وإجراءاتها المكثفة لتأمين المواطنين والمنشآت الهامة والحيوية ومراجعة خطط الإنتشار وجميع التدابير التأمينية خلال إحتفالات العيد .

وتابعت المصادر أن وزير الداخلية شدد على أن الوزارة لن تتوانى عن التعامل بمنتهى الحسم مع أية محاولات تترصد بمقدرات الوطن وأمنه وتسعى لتعكير استقرار الوطن والمواطنين، وتقويض مسيرة التنمية والإنماء، لاسيما فى ضوء ما حققته الأجهزة الأمنية من ضربات إجهاضية ناجحة خلال الفترة الأخيرة، مؤكداً أن رجال الشرطة والقوات المسلحة سيواصلون العمل على مواجهة تلك الأعمال الخسيسة بدعم من الشعب العظيم ؛ مشيراً إلى أنه تم وضع الخطط والإجراءات الأمنية اللازمة لسلامة واستقرار الوطن خاصةٍ فى ظل ما تفرضه تلك المعطيات من تحديات أمنية.
وأشارت أن الوزير استعرض مع مساعديه محاور الخطة الأمنية الشاملة التى أعدتها الوزارة إستعداداً لتأمين عيد الفطر، وشدد على إتخاذ الإجراءات التأمينية الفاعلة ورفع درجة حماية المنشآت الهامة والحيوية والكنائس والعمل على توسيع دائرة الاشتباه والتعامل الفورى مع مختلف المواقف الأمنية ومواجهة أية محاولة للخروج على القانون وذلك لطمأنة المواطنين خلال احتفالاتهم وضمان عدم حدوث ما يعكر صفوها .



«القبضة الحديدية»

*مدير أمن العاصمة : التصدى بحسم لأى خروج على القانون 

فى السياق ذاته أكد مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة اللواء خالد عبدالعال أنه تم وضع خطة لتأمين المواطنين، وتوفير الحماية اللازمة لهم، حيث تنشط الأجهزة الأمنية بالقاهرة فى جميع الميادين العامة، من خلال اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية المطلوبة، وقيام خبراء المفرقعات بتمشيطها بالكامل حفاظا على أرواح المواطنين.

ووجه اللواء عبد العال رسالة للمواطنين بأن التأمين سيكون على أعلى مستوى، مشيراً إلى أنه تم وضع خطة محكمة لمواجهة أى أعمال عنف أو شغب قد تحدث لإفساد أجواء الاحتفال بالعيد، مؤكداً أنه سيتم التصدى بمنتهى الحسم والحزم لأى أفعال خارجة على القانون، مع الوجود الميدانى لكل القيادات الأمنية على مدار الساعة.


«القبضة الحديدية»

*مدير مرور القاهرة : تواجد مكثف لتحقيق أعلى معدل للسيولة المرورية

وفى السياق ذاته يشير مدير الإدارة العامة لمرور القاهرة اللواء علاءالدين متولى إلى أنه تم وضع خطة ترتكز أهم عناصرها على رفع جميع السيارات المتروكة فى الشوارع خاصة الموجودة بالقرب من الكنائس والمنشآت الحيوية مثل السفارات ومنع الإنتظار بمحيطها، موضحاً أن جميع إدارات المديرية تشارك فى هذه الخطة تحت إشراف مساعد الوزير لأمن القاهرة اللواء خالد عبدالعال، مشيراً إلى أنه لم يتم تحديد شوارع أو ميادين بعينها لإغلاقها لكن إذا إستدعى الأمر ذلك سيتم غلقها وعمل تحويلات مرورية سيتم إعلانها فى وقتها ، مع نشر جميع ضباط وأفراد المرور فى الشوارع والميادين لضمان أعلى معدل للسيولة المرورية.



«القبضة الحديدية»

*لواء نصر : شرطة نسائية بمحيط دور السينما والحدائق لمكافحة التحرش

من جانبه أوضح مساعد أول وزير الداخلية لقطاع حقوق الإنسان اللواء حسام نصر، أنه سيتم تكثيف تواجد الشرطة النسائية بمختلف مديريات الأمن لمكافحة عمليات التحرش والمضايقات التى قد تتعرض لها الفتيات، حيث توجد فى كل مديرية أمن إدارة لمكافحة جرائم العنف ضد المرأة وبها ضابطات من الشرطة النسائية، وسيكون الإنتشار بشكل كبير الأماكن، التى تشهد تجمعات كبيرة مثل الحدائق والمتنزهات وبمحيط دور السينما، وذلك بناء على توجيهات وزير الداخلية بتوفير مناخ آمن للمواطنين خلال أيام العيد، مشدداً أن من يتعرض للفتيات ويضايقهن سيتم القبض عليه وتقديمه للنيابة.


«القبضة الحديدية»

*مساعد وزير الداخلية لوسط الصعيد: مجموعات قتالية بمحيط المنشآت الهامة

إلى ذلك أكد مساعد وزير الداخلية لمنطقة وسط الصعيد اللواء أحمد عبدالغفار، الذى يشرف على مديريات أسيوط وسوهاج والوادى الجديد، أن وزير الداخلية وجه بعمل تنسيق كامل مع قطاعات الأمن الوطنى برئاسة اللواء محمود توفيق والأمن العام برئاسة اللواء جمال عبدالبارى لتأمين البلاد خلال أيام العيد، حيث اشتملت خطة التأمين على عمل حرم أمنى بمحيط أضلاع الكنائس ورفع كل المخالفات المتواجدة بمحيطها .

وأوضح اللواء عبدالغفار أنه سيكون هناك مرور دائم بمجموعات قتالية ، بينما سيتم دعم وتعزيز المناطق الملتهبة بقوات خاصة إضافية ، كما تم التنبيه على وجود أبراج علوية ودشم سفلية معززة بالأسلحة وضباط البحث الجنائى للتعامل مع أى أمر طارئ ، كما سيتم تعزيز الإجراءات الأمنية بمحيط المنشآت الهامة


«القبضة الحديدية»

وأشار اللواء الأشقر إلى أن الخطة إرتكزت على نشر وتكثيف الخدمات المرورية على مدار الـ24 ساعة أعلى الطرق السريعة، بهدف تحقيق سيولة مرورية وتحقيق أمان الطريق وتأمينه حتى يقضى المواطنون رحلتهم فى الذهاب والعودة بسلام، وذلك من خلال تعزيز الطرق وتزويدها بمجموعات من رجال وضباط المرور من راكبى الدراجات النارية لملاحظة الحالة المرورية، والتأكد من التزام قائدى المركبات بالسرعات المقررة لهم أعلى الطرق وضبط المخالفات، وكذلك الأقوال الأمنية المزودة بالسيارات ذات الدفع الرباعى بالطرق للحفاظ على أمن الطريق.

ولفت الأشقر أن إدارة المرور ستقوم بتفعيل دور خدمة الإغاثة لتلبية احتياجات المواطنين فى حالة حدوث أى أعطال أو حوادث مرورية من خلال الاتصال على رقم 0122111000 -24021233، وسيتم تكثيف السيارات أعلى المحاور والطرق التابعة للإدارة التى تكتظ بالمركبات، كما سيتم مراقبة السرعة أعلى الطرق السريعة من خلال الردارات المتحركة والمنتشرة أعلى الطرق لتقليل الحوادث، كما سيتم تكثيف الحملات المرورية الخاصة بالكشف عن متعاطى المواد المخدرة أثناء القيادة، حرصا على سلامة المواطنين، وتجنبا لوقوع أى حوادث، مع نشر مباحث المرور بإشراف مدير المباحث الجنائية بالإدارة العامة للمرور اللواء عاطف الشاعر بكافة مواقف السيارات، لمنع التلاعب فى تعريفة الركوب.

موضوعات متعلقة