المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

شاهد عيان يروي كواليس مثيرة حول واقعة ضحية الثأر في حلوان (خاص)

أهل مصر
المجني عليه
المجني عليه

روى "عادل .ع" أحد شهود عيان على واقعة مقتل الشاب "عاصم الأسيوطي" يبلغ من العمر 27 عامًا عثر على جثته ملقاة بالشارع بمنطقة العزبة القبلية بمدينة حلوان إن الواقعة كانت في تمام الساعة الحادية عشرة من من صباح أمس الثلاثاء أول أيام عيد الأضحى المبارك، وان شقيق المجني عليه يدعي "صدام" كان قد ارتكب جريمة قتل منذ شهرين في منطقة العمانية التابعة لمحافظة أسيوط وتم حبسه على ذمة القضية.ويضيف في حديثه ل "أهل مصر" أن المتهمين لم يتمكنوا من أخذ الثأر من "صدام"، وفور علمهم بمكان تواجد "عاصم" شقيق الأول، أطلقوا عليه النار وفروا هاربين، مكملًا أن المتوفي يعيش برفقة خاله يدعى "سيد" بمنطقة العزبة القبلية في حلوان، ويعمل برفقته في (مقاولة الأرضيات)، قائلا: "عاصم المجني عليه راجل محترم وفي حاله ومالوس ذنب في الثأر دا.. كان على بوش جواز ووبيجهز نفسه".

توصلت جهود وتحريات الأجهزة الأمنية بالقاهرة، إلي هوية الشاب الذي عثر على جثته ملقاة بالشارع بمنطقة العزبة القبلية بمدينة حلوان، وتبين أنه يدعي عاصم، من عائلة العتمانية وتم قتله بسبب خصومة ثأرية.

وتكثف مباحث قسم شرطة حلوان من جهودها لضبط مرتكبي الواقعة، وعثر أهالي منطقة العزبة القبلية بمدينة حلوان، جنوب محافظة القاهرة، على جثة شاب مقتول وملقى بالشارع، وتم إبلاغ مباحث قسم شرطة حلوان.

وتلقى المقدم محمد السيسي، رئيس مباحث قسم شرطة حلوان، بلاغا من الأهالي بمنطقة العزبة القبلية، مفاده العثور على جثة أحد الأشخاص ملقاة في الشارع، بدائرة القسم.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية لمحل البلاغ، وبالفحص أمكن تحديد هوية الضحية وتبين أنه يدعى "عاصم"، ومقيم بدائرة القسم.

عاجل
عاجل
التعليم العالي: الحصول على لقاح كورونا شرط للإقامة في المدن الجامعية