المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

«هتلعب في أوروبا وهخليك مشهور زى محمد صلاح».. حيلة «نصاب الغربية» للوقوع بضحاياه

أهل مصر
متهم محبوس- أرشيفية
متهم محبوس- أرشيفية

«هوديك تلعب في أندية كبيرة وهتبقى مشهور زى محمد صلاح»، حيلة جديدة لجأ إليها «نصاب الغربية» لإيهام ضحاياه بدفع مبالغ مالية باهظة نظير إلحاق أبنائهم بأندية كرة قدم كبيرة، تمهيدا لاحترافهم في الدوريات الأوروبية، حتى سقط في قبضة مباحث الأموال العامة في كمين محكم تم إعداده بعناية للقبض عليه.

كشفت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، ملابسات بلاغ تقدمت به سيدة تقيم بمركز شرطة سمنود في الغربية، إلى مكافحة جرائم الأموال العامة، تتضرر فيه من أحد الأشخاص لقيامه بالنصب والاحتيال عليها والاستيلاء على أموالها بزعم إلحاق نجليها بفريق كرة القدم بأحد الأندية الرياضية، بزعم استغلال نفوذه وعلاقاته بمسئولي النادي على غير الحقيقة، وعدم وفائه بذلك ورفضه رد المبالغ المالية المستولى عليها من المجني عليها.

كانت المفاجأة التي اكتشفها رجال المباحث هى أن المتهم حاصل على دبلوم، وله سوابق جنائية عدة، حيث سبق اتهامه في قضايا نسب وتبديد شيكات، وتبين أنه من ذات محافظة المجني عليها، ويمارس نشاطًا إجراميًا فى مجال النصب والاحتيال على المواطنين الراغبين في إلحاق أبنائهم بفرق كرة القدم بالأندية الرياضية والاستيلاء على أموالهم.

ذكرت التحقيقات التي جرت في الواقعة، أن المتهم وفي سبيل إقناع الضحايا لدفع المبالغ، يعرض عليهم فيديوهات لأكاديميات كرة قدم وهو يمارس دور المدرب فيها، بعد إدخال بعض أعمال المونتاج على تلك المقاطع المصورة، قبل أن يتحصل منهم على مبالغ مالية كمقدم لتعاقد ذويهم معه في الأكاديمية الوهمية.

مأمورية أمنية جرى الإعداد لها بين قطاع الأمن العام بفرع الغربية ورجال البحث الجنائي بأمن الغربية، وانطلقت لمحل سكن المتهم وألقت القبض عليه، واعترف بارتكاب وقائع النصب والاحتيال على عدد من الضحايا، وبرر بحاجته الشديدة للمال، قبل أن يتم إخطار النيابة العامة التي أمرت بحبسه احتياطيًا على ذمة التحقيقات.