المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

حكم الجمع في الزواج بين المرأة وحفيدة بنت عمها؟ الإفتاء تُجيب

أهل مصر
الزواج
الزواج

من القضايا الجدلية في المجتمع، الزواج وخلط الأنساب، لذا تساءلت أحد رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن حكم الجمع في الزواج بين المرأة وبين حفيدة بنت عمها، على موقع دار الإفتاء لبيان حكم الدين.

ومن جانبه، أفاد الدكتور شوقي علام الفقيه الديني، إنه من المحدد شرعًا أنه يَحرُم الجَمعُ في الزواج بين كُلِّ امرأتين لو قُدِّرَتْ إحداهما رَجُلًا والأخرى أنثى حَرُمَ تَنَاكُحُهُمَا؛ صيانةً لِلرَّحِمِ: كالجمع بين الأختين، وبين المرأة وعمتها، والمرأة وخالتها، وهذا هو الأصل في تحريم الجَمع أو حِلِّهِ بين ذوات الأنساب، وأما الجَمع بين المرأة وبنت عمها أو بنت خالها فيجوز بالإجماع؛ لعدم دخوله تحت القاعدة السابق ذكرها.

وقال الإمام الماوردي الشافعي في "الحاوي الكبير"، "فأما الجَمع بين المرأة وبين بنت عمتها أو بينها وبين بنت عمها فيجوز، وكذلك الجمع بين المرأة وبنت خالتها أو بينهما وبين بنت خالها فيجوز؛ لأن إحداهما لو كان رجلًا لَجَازَ أن يتزوج بنتَ عمه وبنتَ عمته وبنتَ خاله وبنتَ خالته، وهذا هو أصل في تحريم الجَمع وإحلاله بين ذوات الأنساب، وبهذا المعنى حَرَّمْنَا عليه الجَمع بين المرأة وعمة أبيها وعمة أمها، وبينها وبين خالة أبيها وخالة أمها؛ لأن أحدهما لو كان رجلًا حرم عليه نكاح الأخرى".

وقال الإمام ابن قدامة الحنبلي في "المغني"، "كل شخصين لا يجوز لأحدهما أن يتزوج الآخر لو كان أحدهما ذكرًا والآخر أنثى لأجل القرابة لا يجوز الجمع بينهما؛ لتأدية ذلك إلى قطيعة الرحم القريبة؛ لما في الطباع مِن التنافس والغيرة بين الضرائر".

والجدير بالذكر، أن بِناءً على ذلك وفي واقعة السؤال: فإنه يجوز الجمع بين المرأة وبين بنت عمها أو بنت عمتها وإن نزلت، وبين المرأة وبنت خالها أو بنت خالتها وإن نزلت؛ فحفيدةُ بنتِ العمِّ أو بنت العَمَّةِ أو بنت الخالِ أو بنت الخالةِ في مقام جدتها في الحِلِّ.

عاجل
عاجل
ارتفاع عدد ضحايا ومصابي حادث سقوط عمال بغرفة صرف صحي بالمنيا لـ 19 شخصا