المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

استشاري أوبئة يحذر: ظهور متحورات جديدة لفيروس كورونا قريبًا (فيديو)

أهل مصر
كورونا في الصين.jpg
كورونا في الصين.jpg

قال الدكتور أمجد الخولي، استشاري الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، إن الفيروسات تميل للتحور بشكل مستمر وتزيد فرصة الأمر حال انتقال الفيروس من شخص إلى آخر، مؤكدًا على ظهور متحورات جديدة لفيروس كورونا خلال الفترة المقبلة.

ونفى خلال مداخلة لبرنامج «اليوم»، الذي تقدمه الإعلامية سارة حازم عبر فضائية «dmc»، مساء اليوم الإثنين، إمكانية التكهن بقوة التحورات الجديدة وشراستها مقارنة بالمتحور السائد حاليًا «أوميكرون»، مشددًا على أهمية الحيطة والحرص على تقليل فرص انتقال الفيروس من شخص لآخر.

وأشار إلى أن تقليل فرص انتقال كورونا من شخص لآخر مرتبط بالحصول على اللقاحات والالتزام بالإجراءات الاحترازية، منوهًا إلى أن زيادة الإصابات بفيروس «كوفيد – 19» تؤدي إلى زيادة معدلات الوفيات.

وأوضح استشاري الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، أن عدد الحالات في أي دولة مرتبط بجزئيتين الأول انتشار المرض الفعلي على أرض الواقع والثاني قدرة الدولة على اكشاف الحالات، قائلًا إن الدول المتقدمة تتسم بقوة كبيرة في الاكتشاف وتمتلك قوة تصنيعية كبيرة في اللقاحات وتحقق نسب عالية من التغطية بها.

وذكر أن نسب الحالات المكتشفة وتم الإبلاغ عنها في الدول المتقدمة كبيرة مقارنة بدول لم تصل بعد إلى معدلات كبيرة في اللقاحات؛ لأن جزءًا كبيرًا من الحالات لم يكتشف بعد، مشيرًا إلى أهمية وضع استراتيجية الاختبار وطريقة اكتشاف الحالات في الحسبان عند مقارنة إصابات كورونا بين الدول.

ولفت إلى أن اللقاح قد لا يعطي مناعة كبيرة للوقاية من الإصابة وإنما يحمي من الأعراض الخطيرة والوفاة، محذرًا من أن نسب دخول المستشفيات بين غير المطعمين أعلى بـ90% مقارنة بالحاصلين على اللقاح.

وأضاف أن هناك أكثر من سيناريو لانتهاء الجائحة، معقبًا: «ستنتهي بالطبع وسيحدث بعض خسائر في الأرواح، لكن هناك أكثر من سيناريو منها أن الفيروس سيبقى بشكل أو بآخر كالإنفلونزا الموسمية أو قد يختفي مثل (سارس) الذي اختفى تقريبا في كل دول العالم».