المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

والدة المجني عليهما بعد إحالة أوراق عمهم للمفتي:"حرق قلبي وربنا جابلي حقهم" (فيديو وصور)

أهل مصر

شهد محيط محكمة جنايات كفر الشيخ فرحة كبيرة من قبل أسرة شقيقين لقيا مصرعهما على يد عمهما وذلك بسبب خلافات على الإرث بقرية دمرو التابعة لمركز سيدى سالم بمحافظة كفر الشيخ.

وشهد محيط المحكمة فرحة كبيرة من قبل الأسرة، إذ حرص عدد من أقارب المجنى عليهما وجيرانهم بالتواجد مع أسرة المجنى عليهما أمام محكمة جنايات كفر الشيخ فى انتظار النطق بالحكم على المتهمين، وقد تعالت التكبيرات تعبيرا عن الفرحة بقرار هيئة المحكمة بإحالة أوراق القضية لفضيلة المفتى لأخذ الرأى الشرعى فى عقوبة إعدام المتهم الأول، وحددت جلسة يوم 14-7 للنطق بالحكم على المتهمين.

بكاء، زغاريد، فرحة، دموع، تكبيرات، دعوات بالرحمة والمغفرة، أحاسيس متنوعة شعرت بها أسرة الشقيقين المجنى عليهما "السيد، وعبد المجيد"، والذين لقيا مصرعهما على يد عمهما بسبب خلافات على الإرث فى كفر الشيخ.

وعبرت أسرة المجنى عليهما من خلال بث مباشر أجرته معهم "أهل مصر" من أمام محكمة جنايات كفر الشيخ عن فرحتها وسعادتها بقرار المحكمة بإحالة أوراق المتهم الأول "عم المجنى عليهما" لفضيلة المفتى، إذ تعالت الزغاريد والتكبيرات والدعاء بالرحمة والمغفرة للمجنى عليهما.

وقد انهالت دموع والدى المجنى عليهما وباقى أفراد الاسرة تعبيرا عن فرحتهم بالقرار، إذ قالت والدة المجنى عليهما فى حوارها ل"أهل مصر" أنها تحمد الله عزوجل على قرار المحكمة، وأنها تدعو الله عز وجل أن يلهمها الصبر على بلائها ذلك، مؤكدة أنها رأت فى منامها رؤية ظهر فيها كلا المتهمين داخل القفص الحديدى وقد مات أحدهما بينما الأخر لا، قائلة: "حسر قلبى وربنا جاب لى حقهم، الحمد لله يارب قبلت منى، يارب أقابلكم فى الجنة ياولادى عن قريب".

وأضافت أم الشقيقين المجنى عليهما: "أول ليلية أنام النهارده، رؤية نزلت عليا الليلة دى، سنة مرت عليا مانمتش ولا دوقت طعم النوم".

وتتابع: "٣٣ سنة بربى وكنت مستنية الظهر والسند، وجه عمهم القاتل خدهم منى، يا فرحة عمرى يا اللى سرقوها منى يا ولادى، استكتروا الفرحة عليا وسرقوا فرحة عمرى، وبشكر القضاء العادل اللى جاب لى حق ولادى".

ولقد عبرت الأم المكلومة عن فرحتها بعودة حق أبنائها، ووجهت الشكر للقضاء العادل الذى أعاد لها حق أبنائها، وعبرت أيضا عن حزنها وحسرتها لفقدانها أبنائها الإثنين على يد عمهما، قائلة ودموعها تنهمر:"يا عبدالمجيد كنت لسان وضهر أبوك، يا سيد كنت دراع أبوك، حرقوا قلبى، وسرقوا فرحة عمرى، ربنا جاب لى حقهم".

كما رصدت كاميرا "أهل مصر" فرحة والد المجنى عليهما، والذى عبر عنها من خلال حركات تعبيرية نظرا لكونه من ذوى الهمم "الصم والبكم"، إذ ظهرت ملامح الحزن الممزوجة بالفرح على وجهه بعد إحالة أوراق المتهم لفضيلة المفتى، وعبر والد المجنى عليهما عن رضاه وحمده لله على هذا القرار.

وكانت محكمة جنايات كفر الشيخ، الدائرة الثانية، قد قضت، أمس الإثنين، برئاسة المستشار شريف محمد قورة، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين مدحت عبدالرؤوف شرف، و أمير جورجى المطيعى، ومحمد عبدالشافى محمد، وسكرتارية محمد عبدالوهاب، على أب ونجله متهمين بقتل نجلى شقيقه بسبب خلافات على الإرث بكفر الشيخ بإحالة أوراق القضية لفضيلة المفتى لأخذ الرأى الشرعى فى عقوبة الإعدام على المتهم الأول، وتحديد جلسة يوم ١٤-٧ المقبل للنطق بالحكم على المتهمين، وذلك فى أحداث القضية رقم 38748 لعام 2021 جنايات سيدى سالم والمقيدة برقم 3862 لعام 2021 كلى كفر الشيخ.

وكان المستشار شريف محمد قورة، رئيس المحكمة والدائرة، قد قرر فى جلسة أول أمس السبت، تأجيل جلسة محاكمة المتهمين ليوم الإثنين الموافق ١٣ يونيو ٢٠٢٢ للنطق بالحكم على المتهمين.

وكان المستشار سعود محمد نجيب، المحامى العام لنيابة كفر الشيخ الكلية، قد أحال كلا من المدعو محمد.ع.أ.أ، 47 عاما، صياد، والمدعو أحمد.م.ع.أ، 19 عاما، طالب، لمحكمة جنايات كفر الشيخ، وذلك لأنهما فى يوم العاشر من شهر

يوليو من عام 2021 بدائرة مركز سيدى سالم قتلا المجنى عليهما نجلى شقيق الأول عمدا مع سبق الإصرار بأن بيتا النية وعقدا العزم على قتلهما وذلك على إثر خلافات معهما على الإرث.