"أنقذوه من حبة الغلة فقفز من شرفة المستشفى".. تفاصيل إنهاء شاب لحياته بالدقهلية

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أنهى شاب فى العقد الثالث من عمره حياته قفزا من النافذة بمستشفى أجا المركزى، بمحافظة الدقهلية، حيث كان يعالج إثر تناوله "حبة الغلة".

تلقى اللواء مروان حبيب مدير أمن الدقهلية، إخطارا من مدير المباحث يفيد بورود بلاغ من مستشفى أجا المركزى، بمصرع "عماد.ع.ال" 35 سنة، إثر قفزه من نافذة المستشفى.

وبالانتقال والفحص تبين مصرع "عماد.ع.ال" 35 سنة، حيث كان محتجزا بقسم العناية المركزة بالطابق الثاني علوى بالمستشفى على إثر إصابته حيث تناول "حبة الغلة" لمحاولة الانتحار، فقفز من نافذة الغرفة المحجوز بها وسقوط أرضاً مما أدى إلى إصابته بكسور متفرقة بالجسم ونزيف داخلي بالمخ، ومن ثم وفاته.

وبسؤال زوجته أكدت أن سبب انتحار زوجها هو مروره بضائقة مالية، ولم تتهم أحدا بالتسبب في ذلك.

تحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة والتى أمرت بدفن الجثمان بعد أن أثبت انه لم توجد شبهة جنائية.