اعلان

40 سنة كفاح.. قصة المعلمة فاطمة وابنتها في بيع الأسماك بكفر الشيخ: «الست الجدعة تقف في ظهر زوجها».. صور

المعلمة فاطمة وابنتها
المعلمة فاطمة وابنتها

مسيرة كفاح امتدت لأكثر من 40 عامًا بطلتها الحاجة 'فاطمة' ابنة محافظة كفر الشيخ، والتي قررت أن تعمل في بيع الأسماك؛ لمساعدة زوجها في المعيشة، حتى تمكنا سويًا من تربية وتزويج 5 أبناء من العمل بها، لتقنع ابنتها منذ 10 سنوات أن تسير على دربها وتمتهن نفس المجال؛ لمساعدة زوجها وأسرتها هي الأخرى.

'الحاجة فاطمة' وابنتها 'المعلمة صفاء'، سيدتان كان الكفاح والسعي سلاحهما طوال سنوات عديدة، وكانت رغبتهما في مساعدة أسرتهما دافعًا كبيرًا لهما لتتحملا مشقة هذا المجال، إذ تقف كل منهما لساعات طويلة في الشارع تحت أشعة الشمس والأمطار سعيًا لكسب الرزق.

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

كفاح سيدة وابنتها في بيع الأسماك

قالت الحاجة فاطمة جمعة، بائعة أسماك، في حديث خاص لـ 'أهل مصر' أنها تعمل في مجال بيع وتنظيف الأسماك منذ أكثر من 40 عامًا، حيث قررت أن تعمل مع زوجها لمساعدته في المعيشة، وأشارت إلى أنها قررت مساعدة زوجها، لأن ظروفه المادية كانت صعبة، وأنهما تمكنا من تربية وتزويج 5 أبناء من هذه المهنة.

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

وتابعت: هذه مهنتنا الوحيدة، ونحن نعمل بها صيفًا وشتاء، فنبيع وننظف ونشوي الأسماك أيضًا، ولقد أقنعت ابنتي أن تعمل في هذا المجال، بعد أن كانت رافضة للفكرة لكي تساعد زوجها، ولقد توفى زوجي منذ قرابة العام ونصف، وقررت بعدها أن أساعد ابني وابنتي في العمل بها.

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

وتكمل: أرى أن أي سيدة عليها أن تساعد زوجها وتكون سندًا وعونًا له، فالعمل جعلني شخصية قوية وأتحمل المسؤولية، كما تعلمت أن أكون سندًا لزوجي، 'اللي يكافح بالحلال بيلاقي، والست الجدعة هي اللي تقف في ضهر زوجها وأولادها'.

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

وقالت صفاء، بائعة أسماك، إنها تعمل في بيع وتنظيف الأسماك منذ 10 أعوام، إذ قررت أن تعمل في هذا المجال لمساعدة زوجها وأبناءها، وذلك بعد أن أقنعتها والدتها بذلك الأمر، وتضيف بالقول: نقوم ببيع وتنظيف وشوي الأسماك، وهناك بعض الزبائن الذين يتواصلون معنا هاتفيًا ويطلبون منا تجهيز السمك وتنظيفه وشويه'.

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

المعلمة فاطمة وابنتهاالمعلمة فاطمة وابنتها

وأردفت: نحن كسيدات نواجه صعوبات أكثر من الرجال في هذا المجال، ونعمل لمدة 12 ساعة يوميًا، ولقد كان قراري صائبًا عندما اقتنعت بكلام والدتي وقررت العمل لمساعدة أسرتي، وأرى أن أي سيدة عليها أن تكون عونًا لزوجها وتساعده في المعيشة.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
أول صور لـ«سماعة وكارت» استخدمهما طالب للغش في امتحان اللغة العربية بسوهاج (صور)