المشرف العام على التحرير داليا عماد

إبراهيم عيسى: آيات الحجاب في القرآن ليست بمعني غطاء الرأس

أهل مصر
إبراهيم عيسي
إبراهيم عيسي

هاجم الإعلامي إبراهيم عيسى، الأراء التي تقول بأن السبب في واقعة المنصورة وغيرها من الوقائع الماشبهة هو عدم ارتدائها الحجاب، مشيرا إلى أن حادث فتاة المنصورة أظهر سيطرة السلفيين على المواطنيين.

وقال "عيسى"؛ خلال تقديمه برنامج "حديث القاهرة"؛ المذاع عبر فضائية "القاهرة والناس"، أن هناك علاقة بين الإسلاميين والمرأة منذ قديم الأزل تسيطر على عقول الإسلاميين الذين لديهم هوس بالمرأة، مشيرا إلى أن الحجاب غير موجود في القرآن بمعني الزي أو غطاء الرأس والمتشددون يرون أنه هو الدين.

وأوضح الإعلامي، أنه جاء في القرآن بمعنى الحجاب أو الحاجز، والتفسيرات التي فسرت آيات الحجاب لم تقل أنه بمعني غطاء الرأس، مشيرا إلى أن الله تعالي ذكر كل شيء صراحة من الفروض إلا الحجاب لأنه لم يشأ أن يذكره.

وتابع أنه يجب العمل على أن يكون هناك اختلاط بين الرجل والمرأة مع العمل على تصحيح الأفكار الشهوانية لدى الرجال، من أجل أن يعود المجتمع المصري لطبيعته، موضحا أن الاختلاط سيساعد في إنقاذ النفوس السوية، "خلينا نتعامل زي ما كنا في الأول طالب وطالبة، صديق وصديقة، شريك وشريكة ونبتعد عن النظر للأمر بالشهوة فقط".