أمين رابطة مصنعي السيارات: شركات سويدية تدرس الاستثمار في مصر

أهل مصر
محمد علي خير
محمد علي خير

كشف خالد سعد، أمين عام رابطة مصنعي السيارات، عن أن بعض الشركات السويدية تدرس الاستثمار في قطاع السيارات بمصر.

وأوضح في اتصال هاتفي مع الإعلامي محمد علي خير، ببرنامج "المصري أفندي" المذاع على فضائية "المحور"، أن هناك مشكلات في الاستيراد وفتح الاعتمادات المستندية، التي كانت السبب في أزمة السيارات، وظهور الأوفر برايس، خلال الفترة الأخيرة، نتيجة قلة المعروض، وزيادة الطلب ووجود عدد معين في السيارات المنتجة من شركاتها العالمية.

وأشار إلى أن مشكلة توافر العملة الصعبة ستدفع الكثير من شركات السيارات للاعتذار للعملاء، عن توريد ما تم التعاقد عليه معهم، مستطردًا: "يتوقع بنسبة 50% يحصل اعتذار خاصة، أو كانت السيارات كاملة المصنع، لعدم توفر الاعتمادات بسبب أزمة الدولار، ووجود عجز في إنتاج بعض الشركات عالميًا".

وأشار ألى أن شركة فولكس فاجن، التي تريد نقل إنتاجها خارج ألمانيا بسبب نقص الغاز الطبيعي، ولكن هناك بعض مشاكل في الإستراتيجية وكيفية جذب هذا المستثمر ويمكن لوكيلها في مصر أن يقوم بمخاطبها بأن هناك فرصة للاستثمار في مصر"، موضحًا أن هناك شركات سويدية تدرس الاستثمار في قطاع السيارات في مصر.