المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

وزير الآثار يفتتح "قدس الأقداس" بمعبد الدير البحري في الأقصر (صور)

أهل مصر

أعاد الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، افتتاح "قدس الأقداس" الذي يقع بالطابق الثالث من المعبد، والمنحوت في قلب الجبل أمام السياح، بعد قيام بعثة أثرية "بولندية - مصرية"، بأعمال ترميم معماري لأرضيته وأعمدته، وترميم دقيق، لنقوشه وألوانه، حيث يحتوى "قدس أقداس" معبد الدير البحري، على نقوش ومنار في حالة جيدة، وتمثل الملكة حتشبسوت، وهي تقدم القرابين للآلهة، وفى مقدمتهم الإله آمون رع.

يأتى الاحتفال بافتتاح "قدس الأقداس"، ضمن مشروع ترميم شامل بدأ منذ سنوات، للطوابق الثلاثة بالمعبد، وتضمن ترميم مقصورة إله الشمس "رع. حور. أختي"، وأعمدة وجدران وأسقف وتماثيل المعبد.

وقال رئيس الجمعية المصرية للتنمية الأثرية والسياحية، أيمن أبو زيد، إن افتتاح "قدس أقداس" معبد الدير البحري، يتزامن مع عيد الإله حورس، وتعامد الشمس على "قدس أقداس" المعبد فى تلك المناسبة، وهو التعامد الذى رصده ووثقه فريق علمي مصري، برئاسة الدكتور أحمد عوض، المتخصص في رصد الظواهر الفلكية بالمعابد المصرية.

يذكر أن معبد الدير البحري، الذي شيدته خليلة الإله آمون، الملكة حتشبسوت، في البر الغربي لمدينة الأقصر، الغنية بمقابر ومعابد ملوك وملكات ونبلاء الفراعنة، ويتكون المعبد من ثلاثة طوابق، وأشرف على إنشائه، المهندس المصري القديم، ذائع الصيت، سننموت، الذي يقال إنه ارتبط بعلاقة حب مع حتشبسوت، ويتفرد المعبد بطوابقه الثلاث، وتماثيله وألوانه ونقوشه، التي بقيت في حالة جيدة حتى اليوم، برغم مرور آلاف السنين، على إنشاء المعبد، الذي يحظى بإقبال كبير من زوار الأقصر من السياح.

إقرأ أيضاً