المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

حظوظ تتويج أرسنال "النني" بالدوري الأوروبي.. 3 عقبات أمام المدفعجية

أهل مصر

سُحبت اليوم الجمعة، قرعة الدوري الأوروبي "يوربا ليج"، بالإمارة الفرنسية موناكو، وتطمح الأندية المشاركة في البطولة، للتتويج باللقب القاري، بالرغم من صعوبة الطريق الطويل، وشراسة المنافسة بين الـ 48 فريقًا المشاركون في دور المجموعات.

ومن المقرر أن يتأهل للدور المقبل الـ32 فريقين من كل مجموعة، بواقع 24 فريق على أن ينضم ثالث كل مجموعة من المجموعات الثمانية من منافسات دوري أبطال أوروبا، ليكتمل عقد الـ 32 فريقًا.

ويرصد "أهل مصر" في التقرير التالي، حظوظ نادي أرسنال الذي يلعب له متوسط ميدان المنتخب المصري، محمد النني، في التتويج باللقب الأوروبي من عدمه.

تبدو حظوظ تتويج المدفعجية باللقب صعبة إلى حد ما، لعدة أسباب:

- البداية غير الموفقة:

بالرغم من رحيل المدرب الفرنسي أرسين فينجر، في نهاية العام الماضي، عن القيادة الفنية للفريق، وتعاقد الإدارة مع الإسباني أوناي إيمري بديلا له، إلا أن أداء الفريق لم يتغير في بداية الموسم الجاري، وسجل المدرب الجديد بداية غير موفقة لم تلقى رضاء أنصار الفريق.

ولعب الفريق 3 مباريات في الدوري المحلي، هزم في مباراتين وفاز في واحدة، حيث جمع 3 نقاط من أصل 9.

- صعوبة المنافسة:

وبالنظر للمجموعة السادسة التي ينافس فيها الفريق الإنجليزي، فإن حظوظ التأهل قد تكون محسومة بشكل كبير، حيث ينافس سبورتنج لشبونة البرتغالي، وكاراباج الأذربيجاني، وفورسكلا بولتافا الأوكراني، على بطاقة من إثنين.

وفي نفس الوقت قد يكون زملاء النني مضطرون لمواجهة فريق من دوري أبطال أوروبا، في الدور القادم، كما أن تواجد أندية مثل تشيلسي المتوج باللقب عام 2013، وإشبلية أكثر الأندية تتويجًا بالبطولة بعدد 5 مرات، وطموح ميلان لعودة المجد الأوروبي القديم، يصعب من المهمة بشكل كبير.

-التاريخ:

لم يسبق للفريق اللندني التتوييج باللقب، ما جعل البطولة تمثل عقدة لمشجعي النادي.

إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
أول تعليق لوزير التعليم على حصول الطالبة "مريم" 12% بالثانوية العامة