اعلان

كم بلغت العلاوة؟.. الإمارات تثير تفاعلا برفع رواتب المواطنين بالقطاع الخاص

أهل مصر
محمد بن زايد
محمد بن زايد

أثار إعلان دولة الإمارات اليوم الخميس، زيارة رواتب المواطنين العاملين بالقطاع الخاص والمصرفي بعلاوة تصل لـ7 آلاف درهم (نحو 1900 دولار) شهريا، تفاعلا بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأفادت وكالة "وام" الإماراتية بأنه "تنفيذا لتوجيهات رئيس البلاد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أعلن الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، زيادة دعم رواتب المواطنين الإماراتيين في كل من القطاع الخاص والمصرفي، وذلك بهدف الحفاظ واستقطاب أكبر عدد من الباحثين عن العمل من المواطنين وتشجيعهم على خوض تجارب العمل ضمن مؤسسات القطاع الخاص والمصرفي بكافة مجالاته".

وقد أشاد المغردون عبر "تويتر" بهذه الخطوة، معتبرين أنها "أتت في الوقت المناسب".

وقد أعيد نشر الخبر على نطاق واسع.

الشيخ محمد بن زايد رئيس الإمارات

رفع قيمة الدعم المالي

وحسب الوكالة، فقد تم "رفع قيمة الدعم المالي بحيث تصل العلاوة المالية الشهرية إلى 7 آلاف درهم بحد أقصى لحاملي شهادة البكالوريوس، و6 آلاف درهم بحد أقصى لحاملي الدبلوم، و5 آلاف درهم بحد أقصى لحاملي الثانوية العامة وما دون، ويصرف الدعم عن الفرق بين الراتب الفعلي الإجمالي الذي يتقاضاه والراتب المستهدف حسب فئة الراتب المحددة له".

كما تضمن القرار "منح المواطن (الإماراتي) الذي يعمل في القطاع الخاص علاوة أبناء قدرها 600 درهم عن كل ابن، على ألا يتجاوز الراتب الشهري الإجمالي 50000 درهم، ويقدم الدعم بحد أقصى لأربعة أبناء، لمدة 5 سنوات تبدأ من تاريخ صدور القرار..

كما تضمن القرار رفع قيمة الدعم المالي المؤقت لمن فقدوا وظائفهم في القطاع الخاص وتمديد مدة الاستفادة القصوى خلال 5 سنوات لتصل الى 12 شهرا".

ونقدم لكم من خلال موقع "أهل مصر"، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ  سعر الذهب، أسعار اللحوم، أسعار الدولار، أسعار اليورو، أسعار العملات اليوم ، أخبار الرياضة، أخبار مصر، أخبار الاقتصاد، أخبار المحافظات، أخبار الحوادث، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي، الدوري الإيطالي، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال آسيا، والأحداث الهامة والسياسة الخارجية والداخلية، بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية. 

إقرأ أيضاً