اعلان

رانيا محمود ياسين عن مقتل فتاة جامعة المنصورة: "إيه اللي حصل لشبابنا؟"

أهل مصر
رانيا محمود ياسين
رانيا محمود ياسين

وجهت الفنانة رانيا محمود ياسين، رسالة عبر حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات الشهير "إنستجرام"، بشأن فتاة جامعة المنصورة التي قتلت على يد زميلها أمس، ثم حادثة انتحار شاب آخر في المنصورة.

وعلقت رانيا قائلة: "هو ده اللي كنت بقوله من كام يوم تأثير العنف وفكره تصدير سهولة قتل النفس التي حرم قتلها إلا بالحق وتأثيرها على نفوس الشباب على السوشال ميديا وانه بلاش نستسهل ونقول محاولات الانتحار من ضعاف النفوس ونعلنها بكل فخر على السوشال ميديا وكأنه شيء عادي والله ربنا أعلم بحالهم طبعا بجد حزنت جدا".

وأضافت: " انا لله وانا اليه راجعون يارب ارحمهم جميعا يارب انت اعلم بهم وبحالهم يارب العالمين يا حنان يامنان أنظر لهم برحمتك التي وسعت كل شئ".

وأوضحت: "وطبعا الشاب كمان اللي انتحر في المنصوره قبلها كان بيعزي في فتاة المنصورة الله يرحمهم ويصبر أهلهم، ماذا يحدث للشباب في مجتمعنا اللي دايما نتحدث عنه إنه مجتمع متدين، إيه اللي حصل لشبابنا إيه اللي حصل في بيوتنا ايه حصل في مجتمعاتنا لاحول ولا قوه الا بالله والله يعجز لساني عن الكلام لا حول ولا قوه الابالله".

وانتشر صباح أمس مقطع فيديو صادم لفتاة تلقى مصرعها على يد زميلها طعنًا بالسكين أمام بوابة جامعة المنصورة قبل أن يتمكن الأهالي من الإمساك به وتسليمه للشرطة، وفي المساء أعلن شاب عبر حسابه على Facebook، نيته الانتحار قبل أن يقفز بسيارته من فوق كوبري جامعة المنصورة.

إقرأ أيضاً