اعلان

حسام حبيب يتصدر تيرند «جوجل».. اعرف السبب

حسام حبيب
حسام حبيب
كتب : ندى صدقي

أصبح المطرب حسام حبيب خلال الساعات القليلة الماضية حديث السوشيال ميديا وذلك عقب لقائه ببرنامج على المسرح مع الإعلامية منى عبد الوهاب إذ تحدث عن علاقته بالمسرح وتعرضه لكثير من الضغوط التي خلقت لديه أمراض نفسية وكذلك تحدث عن فترة انفصال والديه التي تسببت في ظهور الوسواس القهري لديه.

حسام حبيبحسام حبيب

حسام حبيب.. الفترة التي يحب إلغاءها

وأشار حسام حبيب عن الفترة التي يحب إلغاؤها من حياته وهي فترة المشكلات بين أهله أو انفصال والده وولدته'، مضيفا: 'الفترة دي أثرت فيا وخلتني دايما عايش في رعب من الانفصال عن أي حاجة بحبها وخوف زيادة وفي الآخر مش بوصل لنتيجة'.

وتابع: 'بعد الفترة دي فهمت الواقع ومن رحمة ربنا معرفناش أننا منعرفش أمتى مثلا لحظة الموت لأنها حاجة صعبة، ولما بغلط بحب العقاب وبكره الكذب وبحب العقاب عشان ضميري بيرتاح وجلد الذات جاب لي كثير من الأمراض النفسية'.

حسام حبيب: أنا بحب ربنا لكن مبصليش

وعن علاقته بربنا قال حسام : ''بحب ربنا جدا ودايما في دماغي بس حاجة غريبة جدا مبصليش، خايف أبقى مزعل ربنا مني علشان كده اتفادى الاتصال المباشر مع ربنا وده غلط''.

وأضاف: ''الهروب فيه نوع من أنواع الكذب لأن ربنا شايف عيوبي ومطلع على كل شيء وشايفني طول الوقت، وبالتالي الصلاة تنهي عن الفحشاء والمنكر ولما اقف قدام ربنا أخطائي هتقل''.

حسام حبيب: كل ألحاني عملتها ''صحوبية''

قال الفنان حسام حبيب، إن الغناء هو حلم حياته وليس التلحين وأن جميع الألحان التي قدمها لزملائه كانت دون أجر، قائلا: ''المزيكا مش حكر على حد والألحان اللي عملتها كلها دون أجر وكانت صحوبية وكنت بسمع أغاني لزمايلي وكان نفسي أغنيها''.

وعن الأغاني التي يريد غنائها قال حسام : ''نفسي أغني لعبد الحليم ولشيرين وبنتها سألتني السؤال ده وصعب اختار أغنية معينة لكن ولو في حزني قوي هغني مش هفضل كده علطول ومن زعلي زهقت من نفسي''.

وتابع: أن نقطة التحول الكبرى في حياته انفصال أهله ما سبب له مشكلات يعيش بها حتى الآن، متابعا: «الانفصال بين أهلي عملي مشكلات عايشة معايا لحد دلوقتي ولسه بعاني منها بتغلطني في حق نفسي وحق غيري وهو غلط غير مقصود وأكيد أذيت ناس

تعرضت لفترة اكتئاب

وعن فترة الاكتئاب التي مر بها قال حسام : ''في فترة كنت بنام كتير أوي وقالي أحد المقربين ممكن أكون مصاب باكتئاب ورحت لدكتورة شاطرة عرضت عليّا 40 عرض للمرض وقلت لها عندي 40 عرض، وعليهم 2 كمان وقلت كويس دي حاجة ممكن تتعالج وكنت ديما بحس أني أذكى من الدكتور وببقى رايح مش عشان اتعالج وببقى رايح له عشان أحس بإحساس الضحية''.

علاقته بوالدته

واستكمل: «لما كبرت شوية الدكتور قالي صلي ولما بدأت أصلي مبقتش خايف من لقاء ربنا بل بحبه وعايزه، وأنا عشت مع أمي وعلمتني كتير واتولدت عندي نوع من أنواع حب واحترام الست عشان شوفت الست ساعات في مواقف بتبقى بـ100 راجل وهي كانت مرفهة في بيت أهلها ومفيش أي مسئوليات ولما شالت المسئولية كانت وحش بيتحول إلى أب وأم وكانت حنينة جدا ولكن منظمة'.

WhatsApp
Telegram
عاجل
عاجل
لأول مرة منذ وفاتها.. أسرة مريم مجدي تلتقي بطفلتيها في سويسرا (صور)