اعلان

حقيقة حبس عبدالحليم لمحمد الموجي بسبب أغنية قارئة الفنجان

غنوة الموجي
غنوة الموجي
كتب : ندى صدقي

كشفت دكتور غنوة الموجي، ابنة الملحن الراحل محمد الموجي، عن حقيقة حبس الفنان الراحل عبد الحليم حافظ لوالدها في منزله من أجل أغنية «قارئة الفنجان».

حقيقة حبس عبدالحليم لمحمد الموجي بسبب أغنية قارئة الفنجان

وأكدت غنوة الموجي، في لقاء خاص مع الإعلامية دينا رامز والإعلامية آية شعيب والإعلامي شريف نور الدين، ببرنامج أنا وهو وهي، المذاع على قناة صدى البلد، على أن ما يتردد حول حبس العندليب الأسمر لوالدها بسبب أغنية «قارئة الفنجان» حقيقة وليس شائعات.

وتابعت غنوة الموجي، قائلة: «بالفعل حصل إن بابا اختفى كام يوم، وماما قالت عبد الحليم اللي هيقولي هو فين، واتصلت بعبد الحليم وسألته عن بابا وقالت له الموجي فين؟، قالها : محبوس، ردت عليه وقالت له وأنت سايبه محبوس يا حليم!، وسألته هو عمل ايه عشان يتحبس؟، وقال لها مهو عشان معملش اتحبس»، مشيرة إلى أنه ظل لمدة 4 سنوات يتردد على عبد الحليم حافظ في أحد الفنادق، من أجل العمل على لحن أغنية «قارئة الفنجان» حتى انتهى منها.

وأوضحت ابنة الموسيقار الراحل محمد الموجي، أن والدها في بعض الأغاني لحنها خلال 15 دقيقة، قائلة: «مش كل الأغاني بابا كان بياخد فيها سنين، في أغنية لحنها في ربع ساعة، وهي أغنية 'يا أغلى اسم في الوجود يا مصر' للمطربة نجاح سلام، لحنها على سلم مبنى الاإذاعة والتليفزيون، وأغنية بوست القمر لشادية في ربع ساعة أيضًا، وأغنية جبار لعبدالحليم في يوم واحد».

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
4 وفيات و6 مصابين.. التضامن توجه بدعم المتضررين من حريق حارة اليهود