المشرف العام على التحرير داليا عماد

تفاصيل جديدة في واقعة وكر دعارة مدرسة الساحل.. "الحارس كان بيشغل القرآن دايما"

أهل مصر
المدرسة التي شهدت الواقعة
المدرسة التي شهدت الواقعة
اعلان

تفاصيل جديدة كشفت عنها التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة في واقعة قيام مسؤول بمدرسة حدائق شبرا الإعدادية بالساحل بتكوين وإدارة شبكة لممارسة الدعارة داخل المدرسة، وتحويل المدرسة إلى "وكر ومركز لممارسة الأعمال المنافية للآداب"، حيث قامت نيابة شمال القاهرة الكلية بإرسال ملف القضية إلى محكمة استئناف القاهرة، لتحديد الدائرة التي ستتولي القضية وفقا لما أسفر عنه الاجتماع الأخير للجمعية العمومية لقضاة محكمة الاستئناف.

رصدت "أهل مصر" تواجد قوة أمنية تابعة لقسم شرطة الساحل، أمام مدرسة حدائق شبرا الإعدادية، التي شهدت الواقعة رغم إجازة الفصل الدراسي الأول، وغلق المدرسة بالسلاسل الحديدية.

في البداية يقول "سنبل ج" أحد حراس العقارات الموجودة بالشارع أمام المدرسة أن الواقعة حكي بها أحد العمال داخل المدرسة له أن المتهم الأول "حمدي ح" الذي يبلغ من العمر 58 سنة، أمين عهدة بمدرسة شبرا الإعدادية، هو من بدأ في فكرة تحويل المدرسة لوكر دعارة، حتى لا يشك أحد في الأمر، قائلاً: "الوضع زى ما أنت شايف المكان هادي ولو حد دخل المدرسة محدش هيشك فيه، دي مدرسة تعليم وبعض الناس بعد علمها بالواقعة غضبت من الجرم اللي ارتكبه الراجل دا"، مطالبًا باعدامه لأنه حاول مسح معالم تعليم القيم بأقذر الأفعال".

المدرسة التي شهدت الواقعةالمدرسة التي شهدت الواقعة

وأضاف في حديثه لـ"أهل مصر"، قائلاً:"مكنش واضح عليه إنه شخص غير متزن، كل ما أعدي من قدام المدرسة ألاقيه مشغل إذاعة القرآن الكريم، وقاعد عادي، ودا راجل كبير في السن محدش يتوقع إنه يفكر يعمل كدا، دا باقي له سنتين ويطلع معاش".

وتابع "صبري" :"ابنته كانت ضمن تلاميذ المدرسة، وتخرجت منها قبل عام"، وبسؤاله عن الواقعة لفت إلى أن أحد مسؤولي الأمن لم يكتشفوا الأمر إلا من قريب بعد علمهم بالواقعة، مشيرًا إلى أن العمال المتهمين جلبوا راغبى المتعة داخل غرفة العزل المستخدمة لعلاج المصابين بفيروس كورونا قبل ذلك، وهو ما دفعهم لتكرار الواقعة وتم افتضاح أمرهم.

ترجع تفاصيل الواقعة عندما ورد لقسم شرطة الساحل ، بلاغًا من مدير مدرسة حدائق شبرا الإعدادية، يفيد فيه باستغلال مرافق المدرسة في تسهيل ممارسة أعمال الدعارة لبعض النسوة من قبل أحد العمال، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى محل البلاغ وتفقدت أرجاء المدرسة بإرشاد المتهمين ووجدوا أحد المتهمين بغرفة العزل في وجود سرير به.

المدرسة التي شهدت الواقعةالمدرسة التي شهدت الواقعة

المدرسة التي شهدت الواقعةالمدرسة التي شهدت الواقعة

المدرسة التي شهدت الواقعةالمدرسة التي شهدت الواقعة

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
السيسي يهنئ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بنجاح العملية الجراحية