المشرف العام على التحرير داليا عماد

عبير تروي تفاصيل مأساة الدائري: جوزي رماني أنا وابننا قدام سيارة في نص الليل وربنا نجانا بمعجزة (فيديو)

أهل مصر
المجني عليها
المجني عليها
اعلان

روت "عبير رجب" صاحبة الـ٢٧ عامًا ضحية زوجها الذي ألقاها أسفل سيارة بالطريق الدائرى، تفاصيل المأساة التي تعرضت لها هي وطفلها على يد زوجها بعد منتصف الليل.

وقالت عبير: "كنت شايلة ابني على ذراعي فقررت أسيبه وأمشي أنا وابني، خاصة أن الوقت كان بعد منتصف الليل، وأثناء توجهي لسلم الطريق الدائري بحي الهرم كنت أستدير بوجهي عشان اسيبه وأنزل سلم الدائري فجأة زقني زوجي ناحية سيارة ملاكي كانت تسير بسرعة عالية وأنا شايلة الولد ولقيت نفسي أسفل عجلاتها وكنت أشعر حينها كأني طائرة أنا والطفل في الهواء، ثم لم أشعر بشئ، وفوقت لقيت نفسي على السرير بالمستشفى، أول مافوقت سألت عن ابني الصغير "ياسين" أبلغوني أنه مصاب وفي العناية المركز للأطفال، لحجم الإصابات التي لحقت به.

وتضيف الزوجة في حديثها لـ"أهل مصر": اتعرفت على زوجي أحمد عارف، في نهاية زواجي من شخص آخر يدعى " ف.ا"، كان وقتها فيه خلافات زوجية بيني وبين الزوج الأول الذي استمر زواجي منه أكثر من عام ونصف ولم أنجب منه، وكان من شدة حبه لي يمنعني من الخروج والعمل، لذلك اعتقدت أنه يشك في، وظلت الخلافات إلى أن جاء يوم معرفتي بـ أحمد المتهم، ولم أتوقع أن تكون نهايتي بهذا الشكل، ولولا ستر ربنا كنت أنا وابني زماننا في القبر وربنا نجانا بمعجزة.

البداية بتلقى قسم شرطة الهرم بمديرية أمن الجيزة، إشارة من مستشفى الهرم تفيد باستقبال "عبير" ٢٧ سنة ربة منزل ونجلها "ياسين أحمد"، ٤ سنوات؛ مصابين بإصابات بالغة كسور وكدمات متفرقة ونزيف وقطوع بأنحاء الجسد؛ ومقيمين بدائرة القسم؛ وبالانتقال والفحص وسؤال المصابة اتهمت زوجها "أحمد ع" "له معلومات جنائية مسجلة" بالتسبب في إصابتها ونجلها وإقدامه على دفعهما أمام سيارة ملاكي أعلى الطريق الدائري بدائرة القسم بسبب خلافات زوجية وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

عاجل
عاجل
الصحة: تسجيل 841 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و42 وفاة