اعلان

المحكمة تكشف مخطط قاتل الإعلامية شيماء جمال للإفلات من العقاب

أهل مصر
الإعلامية شيماء جمال
الإعلامية شيماء جمال

كشفت محكمة الجنايات في مصر، عن مخطط القاضي أيمن حجاج للإفلات من العقاب في قضية قتل زوجته الإعلامية شيماء جمال، بمعاونة صديقه حسين الغرابلي.

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها الذي يقضي بالإعدام شنقا للقاضي وشريكه، إن زوج المجني عليها ادعى أنه كان في ”حالة دفاع شرعي عن النفس“، على عكس الحقيقة، إذ نطق بالصدق معترفا بقتله المجني عليها للخلاص منها بعد أن أثقلته همومه.

ولفتت إلى أن ”المتهم عندما فطن إلى وقوعه في دائرة الاعتراف اخترع هذه الرواية التي لا أساس لها في الأوراق ولا في اعترافاته الشفوية“.

وبينت أن ”اعترافات القاضي في التحقيقات جاءت مفصلة وصريحة وواضحة ومطابقة للحقيقة ومتسقة مع ما جاء بتقرير الطبيب الشرعي، وأن محاولات المتهم جاءت للتنصل من الجريمة، والاعترافات التي أذل بها نفسه وضياع ماضيه ومستقبله“.

كما كشفت المحكمة في حيثيات حكمها، أن القاضي قيد المجني عليها (شيماء جمال)، بسلسلة حديدية (جنزير)؛ خوفا من عودتها للحياة.

وبينت أن زوجها اتفق مع صديقه على قتلها ودفنها للتخلص من جثتها، مشيرة إلى أن ”الغرابلي“ استأجر مزرعة واشترى أدوات الحفر ”فأس وكوريك وغلق لحمل الأتربة وزجاجات بها مياه نار وسلسلة وأقفال عدد اثنين“.

وذكرت أنه في 20 يونيو، اصطحب القاضي زوجته إلى المزرعة زاعما لها أنه يعتزم أن يكتبها باسمها إذا نالت إعجابها، انتظرهما الغرابلي حتى حضرا، وما أن دخل إلى الغرفة الخاصة بالمزرعة، قام الزوج بجذب المجني عليها من شال قماش كانت ترتديه، والاعتداء عليها بمؤخرة سلاحه الناري على رأسها فسقطت أرضا فقفز على جسدها وضغط عليه بركبتيه ويده على وجهها مكمما فاهها وكتم أنفاسها.

وأضافت أنه استدعى صديقه طالبا منه مساعدته فقام بالإمساك بقدميها وربطهما بقطعة قماش، وظل كاتما على نفسها حتى سكنت حركتها تماما ولما تأكد من أنها فارقت الحياة، قام يخلع مصوغاتها الذهبية التي كانت ترتديها، واحكم تكبيل جسدها بالسلسلة الحديدية، وجذبها وشريكه إلى سيارة حجاج ثم ذهبا إلى الحفرة التي أعداها لدفنها ووضعا جثمان المجني عليها.

ونوهت بأن القاضي ألقى مياه النار الحارقة على جسد المجني عليها؛ بهدف تشويه معالمها.

واستندت المحكمة المصرية في حيثيات الحكم على القاضي وشريكه، إلى شهادة الشهود واعترافات المتهمين، حيث قرر ”حجاج“ بأنه بعد احتدام الخلافات بينهما لكثرة تهديدها له بنشر مقطع مصور لعلاقتهما الزوجية صورته دون علمه وفضح أمر زواجه بين معارفه، وطلبت منه مبلغ 3 ملايين جنيه لتقبل أن يطلقها دون أن تسيء إلى مستقبله وسمعته.

وقالت، بحسب حيثيات الحكم، إنه عزم على إزهاق روحها للخلاص منها، واتفق مع صديقه المتهم على استئجار مزرعة بناحية البدرشين تكون بعيدة عن أعين المواطنين، لتنفيذ مخطط قتل المجني عليها.

وأشار إلى العلاقة الإيجارية وتسلم المزرعة وأجرى بها بعض الإصلاحات وتقاضى منه مبلغ 360 ألف جنيه لقبول المشاركة في الجريمة، حتى جاء موعد التنفيذ فاصطحب المجني عليها ودخلا المزرعة وأجلسها في غرفة الاستراحة وغافلها بتوجيه 3 ضربات بجسم سلاح ناري ودخل عليهما الغرابلي فأخبره حجاج بأنها لو ظلت على قيد الحياة فسيفتضح أمرهما فجلس خلفها وكبل ذراعيها لشل مقاومتها، وظل يخنقها مدة 10 دقائق حتى فارقت الحياة.

وربط الغرابلي ساقيها ووجهها بقطعة قماش، وربط عنقها وجسدها بسلسلة حديدية، خوفا منه أن تعود إلى الحياة وقاما بدفن جثمانها في الحفرة، وسكب عليها مياه النار.

كما اعترف حسين الغرابلي بالحصول على مبلغ 70 ألف جنيه من القاضي أيمن حجاج؛ لاستئجار المزرعة وتجهيزها وتنفيذ ما اتفقا عليه.

وأكدت المحكمة في حيثيات حكمها أن ظرف سبق الإصرار والترصد متوفر بحق المتهم؛ لأنه ظل يفكر قرابة 3 أشهر منذ زيادة الضغوط عليه من المجني عليها، كما راح يفكر وصديقه في كيفية الخلاص من المجني عليها حتى يعود إليه هدوءه النفسي.

وبينت المحكمة أنه كان تارة يقترح التخلص من شيماء جمال داخل شقة 6 أكتوبر، وخوفا من السكان فكرا في العبث بالمسدس وإخراج رصاصة لقتلها، فينكر عليه ”الغرابلي“ ملهمه هذا القول ويذكره أنه رجل قانون وأن هذه الرواية لن تقنع جهات التحقيق، فاتفقا على استئجار مزرعة بعيدة عن أعين الناس.

وبحسب حيثيات الحكم، كما أنه دل على الإصرار والترصد لتنفيذ الجريمة ”ما جاء على لسان المتهم الغرابلي من قيامهما بعمل بروفات لكيفية تنفيذ مخططهما“.

إقرأ أيضاً
حوادث
غضب عارم يجتاح المحامين بسبب الفاتورة الضريبية الإلكترونية
الفاتورة الضريبية الإلكترونية تشعل غضب المحامين.. قرارات تصعيدية وغليان بجميع المحافظات
منذ 7 ساعة
حوادث
مداهمة بؤر إجرامية - أرشيفية
غسلوا أموال بـ 38 مليون جنيه.. سقوط 6 تشكيلات عصابية خطيرة في قبضة الأموال العامة
منذ 9 ساعة
حوادث
حريق - أرشيفية
الحماية المدنية تنقذ التوحيد والنور من امتداد نيران بمخلفات عقار بالبحر الأعظم
منذ 9 ساعة
حوادث
البرلمان الأوروبي
حقوقي: بيان البرلمان الأوروبي هدفه الضغط على مصر للإفراج عن سجناء في جرائم جنائية
منذ 9 ساعة
حوادث
تطوير الطريق الدائري
بسبب تطوير الطريق الدائري «القوس الغربي».. أبرز البدائل والتحويلات المرورية
منذ 11 ساعة
حوادث
المحامي الحقوقي هاني صبري
بعد بيان البرلمان الأوروبي.. محامي حقوقي: أهدافه مشبوهة ومصر ذات سيادة
منذ 11 ساعة
حوادث
نقيب المحامين مع وزير المالية
حالة غضب وانعقاد دائم.. إلى أين تتجه أزمة تسجيل المحامين بمنظومة الفاتورة الضريبية الإلكترونية؟
منذ 1 يوم
حوادث
محكمة النقض
تأجيل طعن النيابة على حبس نجل كامل أبو علي سنة في مصرع «مي إسكندر» لـ 26 ديسمبر
منذ 1 يوم
حوادث
جثة طفلة- أرشيفية
استجواب والدة طفلة عثر على جثتها مذبوحة داخل صندوق قمامة بالسلام
منذ 1 يوم