المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

تحرك عاجل من مجلس النواب ضد تامر أمين بسبب تصريحاته عن الصعايدة وأهالي الريف

أهل مصر
الاعلامى تامر أمين
الاعلامى تامر أمين

رفض النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، حديث الإعلامي تامر أمين، عن أبناء وبنات الصعيد والريف، بعدما قال في برنامجه الذي يذاع على قناة النهار، "إن الناس هناك يقوموا بالخلفة "علشان عيالهم هم اللي يصرفوا عليهم".

وأضاف رضوان في بيانا له، أن تامر أمين قال إن "الولد يوديه ورشة والبنات يشحنونهم على القاهرة علشان يشتغلوا خدامات"، متناسيًا أن هناك الكثير من مشاهير المجتمع المصري ترجع أصولهم إلى الصعيد أو الريف ما بين مسؤولين تشريعيين وتنفيذيين وأصحاب قرار في الدولة إلى أطباء ناجحين ومهندسين وإعلاميين وغيرهم من الشخصيات الشهيرة الأخرى".

وتابع النائب: "لقد اختصر واجتزء تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي عن الزيادة السكانية والتي نصت على ضرورة مواجهة الإشكاليات والملفات التي تسببت في العديد من الأزمات على واقعة التنمية في الشارع المصري طوال الفترة الماضية وعلي رأسها ملف الزيادة السكانية الذي تأثرت الدولة المصرية بشأنه كثيرًا ولازالت تعاني من تبعاته وتداعياته".

وأكد رئيس حقوق الإنسان بالبرلمان، أن ما جاء في طيات الرئيس عن نقل هذه الإشكاليات لذهن المواطن المصري عبر مشاركته المختلفة بافتتاحات المشروعات القومية والقيام بالشرح للأبعاد المترتبه علي الهواء مباشرة حتى تكون الصورة واضحة لدي المواطن، مشيرا إلى دور الأجهزة المعنية في التوعية بهذه الإشكاليات والتحديات للشروع في حلها، في إطار حزم وبرامج تنمية متساوية جغرافيًا لضمان توزيع الموارد والخدمات ضماننًا لحصول جميع طوائف الشعب عليها كحق أصيل من حقوق الانسان.

واختتم النائب بيانه قائلا: "على الإعلامي تامر أمين مراجعة تصريحاته وما يتمخض علي من تأثيرات سلبية قد تؤجج السلام المجتمعي ، وإذ اتقدم بصفتي التشريعية وفي الأصل صعيديًا معتزًا بأصولي الي المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لإتخاذ ما يلزم من اجراءات إدارية وقانونية في هذا الشأن".

أزمة تامر أمين

بداية الأزمة كانت بتصريح غير مسئول من الإعلامي تامر أمين، من خلال برنامجه أخر النهار المذاع علي "قناة النهار الفضائية"، بقوله إن الأهالي في الريف والصعيد ينجبون الأطفال لا للاتحاق بالتعليم بل للإنفاق عليهم مؤكدا: "نسبة كبيرة في الريف والصعيد بيخلفوا ولاد وبنات، مش علشان يصرفوا عليهم ويخدوا شهادات ويتعلموا ويبقى عندهم فرص عمل إنما بيخلفوهم علشان العيال دي هم اللى يصرفوا على الأب والأم"،

وأضاف: "في أسر كتير أوي بيخلف الولد وأول ما يبقي عنده 5 أو 7 سنين بالكتير يرميه علي ورشة سمكرة أو دوكو أو يبقي فواعلي يشتغل في المعمار المهم يشتغل وإعلاميًا بنسميه الواد بلية صبي الأسطي، فيروح الاسطي يديله 1000 جنيه ياخد الولد الفلوس أخر الشهر يرموهم في حجر أبوه ده الولاد، لو جاله بنت هيغلب أو يدخلها المدرسة لأ، البنات اول ما تبقي 8أو 9 سنين اشحن تشتغل في البيوت وفيه ازمة في الخادمات فبتتشحن للقاهرة أو الإسكندرية".

اعتذار تامر أمين

وعلق تامر أمين على الأزمة الأخيرة المثارة بسبب تصريحاته عن أهل الصعيد الأمر الذي رأه البعض يسبب إهانة كبيرة لهم، معتذرا عما صدر منه لو فهم خطأ، موضحا أنه لم يقصد الإهانة بشكل عام للصعايدة إنما فئة قليلة مما تتخذ من أبنائها وسيلة لكسب الرزق.

وقال تامر أمين خلال فيديو نشره على مواقع التواصل الاجتماعي وبثته الصفحة الرسمية لقناة النهار: "حبيت أني أعمل الفيديو لأني لقيت حالة من حالات التضخيم والاصطياد في المياه العكر ومحاولات الوقيعة بيني وبين أهل الصعيد والريف فقررت أعمل الفيديو علشان أقطع الطريق عليهم، فيه ناس اقتطعوا فيديو ليصوروا أني بهين الصعايدة، لا أجرؤ أنا ولا غيري على فعل ذلك أو إهانة أهلنا في الصعيد والفلاحين، الصعيد هو فخر مصر وعزة مصر وشرف مصر وأصل مصر ومنه القامات الكبيرة الأدبية والشعرية والسياسية والثقافية والحضارية خارجة من الصعيد".

وتابع: "أنا فلاح من الريف ومن محافظة ريفية ومحدش يهين نفسه، الفيديو الأصلي للحلقة بيتكلم عن فئة قليلة من اللي بتخلف 9 و10 بيعملوا وسيلة لكسب الرزق من ولادهم، فبيشحنوا ولادهم، الفئة اللي بتعمل كده دي اللي بندينها، لكن فيه ناس محترمة جدا أرجوكم بلاش الاصطياد لأن الشعب المصري والصعايدة عندهم وعي، وبقول لقناة الجزيرة بلاش تشوهوا إعلاميي مصر، وصحيح اللي فيه داء مبيبطلوش ودوركم رخيص، وأهلي وبلدي جزمتهم علي راسي من فوق".