المشرف العام على التحرير داليا عماد

رجل يتخطى الأداب العامة ويقضي حاجته في عربة مترو مزدحمة

أهل مصر
رجل يتبول في مترو مزدحم
رجل يتبول في مترو مزدحم
اعلان

يسعى الكثير من الأشخاص للشهرة السريعة مهما كان الثمن، أو كما يقال الغاية تبرر الوسيلة البعض يفعل أشياء لا يقوم بها سوى أشخاص غير عاقلين، حب الأضواء وجذب الانتباه مرض منتشر في الكثير من المجتمعات حاليًا، ونعاني بسببه حتى هذه اللحظة التي يكتب فيها هذا الموضوع، إذ ظهرت لقطات مثيرة للاشمئزاز لأحد ركاب مترو الأنفاق في العاصمة الإنجليزية لندن وهو يتبول في جميع أنحاء أرضية عربة مزدحمة بالركاب دون أي شعور بالخجل.

وصور الحادث المروع على متن قطار خط ديستريكت المتجه نحو مدينة ويمبلدون، ذلك بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، وظهر في الصورة رجلاً جالسًا ورجلاه ممدودتان في بركة من البول هو من أحدثها، ويُرى اندفاع البول يخرج من بين ساقيه، على الرغم من عدم وضوح مصدره الحقيقي، ولكن السائل بدى كما لو أنه بول.

ويبدو الركاب الآخرون غافلين تمامًا عما يحدث، عندما بدأ السائل في التدفق إلى أسفل العربة، وشارك كريستوفر بنجامين، موظف هيئة الخدمات الصحية الوطنية، مقطع الفيديو على صفحة فيسبوك بلندن في 9 يناير مع التسمية التوضيحية: "يظهر سلوك أحد الركاب في مترو الأنفاق في هذا الفيديو"، وتسبب الفيديو في رعب المشاهدين بعد أن تفاجأوا بالمحتوى المقزز.

وكتب أحدهم: "يا إلهي هذا مقرف"، وعلق آخر: "ماذا؟ هذا الشخص حقيقي عبارة عن حثالة "، وأضاف ثالث: "هذا مقرف للغاية ويجب أن يعاقب هذا الشخص من قبل الشرطة"، بينما قال رابع: "أشعر بالأسف على الشخص الذي يتعين عليه تنظيف الأرضية بعد هذا الفعل".

لكن لم يقتنع الجميع بما رأوه، حيث اقترح البعض أنه كان مجرد مزحة، وبحسب ما ذكرته الصحيفة البريطانية، فإن هذه ليست المرة الأولى التي يصور فيها أحد الأشخاص وهو يقضي حاجته أمام الركاب في مترو الأنفاق.

كانت الشرطة في مارس من العام الماضي، تطارد راكبًا "وقحًا" تم تصويره وهو يتبول في زجاجة داخل قطار من الخطوط الشمالية، واستطاعت في النهاية القبض على الرجل الذي تبول على أبواب العربة وبقي غير مكترث حتى عندما أدرك أنه تم تصويره.

إقرأ أيضاً:
اعلان