المشرف العام على التحرير داليا عماد

الذكاء الاصطناعي يساعد العلماء في التحدث مع الحيوانات.. المستقبل يتحقق قريبًا

أهل مصر
رجل بصحبة غزال
رجل بصحبة غزال
اعلان

لطالما كان التحدث إلى الحيوانات النبوءة الأكثر جنونًا الذي يسعى العلماء لتحقيقها، ولكن يبدو أن ذلك على وشك التحقيق، إذ صرح البروفيسور مايكل برونشتاين من إمبريال كوليدج لندن، بأن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يوفر المفتاح لفتح لغات غريبة تمامًا مثل الأغاني المعقدة التي ترددها الحيتان.

ويعمل برونشتاين بالفعل على روبوت محادثة يعمل بالذكاء الاصطناعي يمكنه فك شفرة اللغة الفريدة لحيتان العنبر على الرغم من عدم وجود نقاط مرجعية لها مع أي اتصال بشري، بحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.

ويقر بأن المحادثات الأولى بين البشر والحيتان قد تكون مجرد حدث تقريبي للعمق الحقيقي والمعنى لما يقولونه، أن حياتنا ونقاطنا المرجعية مختلفة تمامًا.

ويرأس البروفيسور برونشتاين فريقًا في مبادرة الترجمة الحيتانية أو ما يشار إليه بـ"CETI"، التي تم إنشاؤها على أمل فك تشفير اللغة السرية للتواصل مع حوت العنبر يومًا ما.

ووثق الفريق بعض الخطوات الأولى المشجعة، في ورقة بحثية نُشرت في مجلة Scientific Reports عام 2019، وقاموا بعمل الآلاف من تسجيلات اتصالات الحيتان والتي، بعد التحليل، مكنتهم من عمل تنبؤات مفصلة حول أي حوت من المحتمل أن يتحدث بعد ذلك.

وقالت البروفيسور صوفي سكوت، الخبيرة البارزة في علم أعصاب الأصوات والكلام، لصحيفة "ديلي ستار"، إن الكثير من الحيوانات تصدر أصواتًا طوال الوقت ولكن معظمها على سبيل المثال الخنازير، لا يبدو أنها تقول الكثير.

وأضافت: "بغض النظر عن الأفيال والدلافين، يبدو أن لديها تعقيدًا كبيرًا في اتصالاتها، الأخطبوطات لديها أيضًا ذكاء معقد في حل المشكلات".

عاجل
عاجل
بث مباشر مباراة ليفربول وريال مدريد بدوري أبطال أوروبا (لحظة بلحطة)