الطريقة الصحيحة لاحتواء الطلاب بعد نتيجة الثانوية العامة

أهل مصر
طلاب الثانوية العامة
طلاب الثانوية العامة

بعد ظهور النتيجة أمس هناك من كلل تعبه ومجهوده طوال عام كامل بالنجاح الباهر وسط فرحة الأهل والأصدقاء، ولكن هناك أيضا على الجانب الآخر من أصابه حالة شديدة من الحزن واليأس بعد سماع نتيجته التي جاءت على عكس المتوقع، ولكن الذي يزيد الأمر سوءً هو الطريقة الذي يتعامل بها الآباء مع هؤلاء الطلاب، فعلي سبيل المثال نجد بعض الآباء الذين يتعاملون مع أبنائهم بحكمة وعقل من خلال تصدير الأفكار الإيجابية لهم، ولكن هناك أيضا فئة من الآباء السلبيين الذين يتصرفون بشكل خاطئ مع أبنائهم عند حصولهم على مجموع غير مناسب، وهذه الفئة من الآباء تسبب في دخول أبنائهم في دوامة من الأمراض والعقد النفسية التي يصعب علاجها فيما بعد، لذلك هناك مجموعة من النصائح التي يجب أن يلتزم بها كل أب عند التعامل مع ابنه بعد نتيجة الثانوية العامة مهما كان المجموع الذي حصل عليه.

وخلال السطور التالية يوضح "أهل مصر"، الطريقة الصحيحة لاحتواء الطلاب بعد نتيجة الثانوية العامة.

الطريقة الصحيحة لاحتواء الطلاب بعد نتيجة الثانوية العامة

يجب أن يجلس الآب ويجمع كل أفراد الأسرة مع الابن والتحدث عن الإيجابيات وأنه مازال هناك أمل في تحقيق نجاح أكبر، وأن العبرة بنجاحه في الجامعة وليست الثانوية العامة، خاصة وأنها مجرد مرحلة انتقالية لكن الجميع يفكرون فيها بشكل سلبي لا فائدة له.

تجنب جميع مصادر التوتر والقلق في الفترة الحالية، من خلال الابتعاد عن جميع الأشخاص السلبيين والمحبطين.

ترديد كلمة الحمد لله دائما أمام ابنك، وجعله يشعر أنك فخور به ومقدر تعبه واجتهاده طوال العام الماضي، مهما كان مجموعه.

التخلي عن فكرة كليات القمة والقاع، وتجنب الحديث عنها أمام ابنك في هذه الفترة الحالية، على العكس شجعه على فكرة أن هناك الكثير من الفرص أمامه، والتي يمكن أن يكون من خلالها شخصية ذات قيمة عالية في المجتمع.

تجنب المقارانات تماما خاصة بين الأهل والأصدقاء، والتأكيد له أن حقق نجاحا كبيرا بمجرد أن اجتاز امتحانات الثانوية العامة التي من أصعب الفترات التي يمكن أن يمر بها أي طالب.

يجب ترك فكرة تحقيق حلمك في ابنك، اجعله يأخذ القرار وحده في تحديد مستقبله والكلية التي تناسبه التي يستطيع من خلالها تحقيق نجاح أكبر.

تجنب اللوم والعتاب خاصة فيما يخص الأموال التي أنفقتها على ابنك خلال الثانوية العامة، لأن هذا سوف يشعره بتأنيب الضمير والخذلان.

عاجل
عاجل
أسرة صيدلى حلوان تستعد لإستلام جثمانه من مشرحة زينهم