المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

استخراج 10 آلاف بطاقة رقم قومي «بالمجان» للسيدات غير القادرات ببنى سويف

أهل مصر
مبادرة القومى للمرأة ببني سويف، أرشيفية
مبادرة القومى للمرأة ببني سويف، أرشيفية

أثنى الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، اليوم الاثنين، على الجهود والأنشطة المتعددة التي يبذلها فرع المجلس القومي للمرأة في مجال خدمة قضايا المرأة، والتي تشمل كافة النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية، بجانب جهود معالجة القضايا والظواهر السلبية بالمجتمع من خلال التعاون مع شركاء التنمية بالمحافظة والسعي لدعم ومساندة المرأة السويفية في المشاركة الفاعلة في مختلف المناحي وتأهيلها سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وثقافيا، مؤكدًا أن الدولة نفذت خطوات هامة في مجال إتاحة الكثير من السبل لتحصل المرأة مكانتها الأفضل في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال مناقشته لتقرير عرضته نرمين محمود مقررة فرع المجلس القومي للمرأة ببني سويف، بشأن متابعة الموقف الحالي لجهود المجلس في تنفيذ مبادرة "بطاقتك حقوقك"، والتي تستهدف استخراج بطاقات الرقم القومي للسيدات والعمل على زيادة أعداد السيدات المطلوب استخراج بطاقات لهن، وتمكينها من أداء دورها الاجتماعي والاقتصادي والسياسي في المجتمع وحرصا على مساعدتهن فى إثبات وجودهن، وما يترتب عليه من حصولهن على الخدمات الحكومية وفرص العمل وغيرها من المعاملات.

وأوضحت "نرمين محمود" مقررة فرع المجلس، أنه جار العمل في حاليا استخراج 10 آلاف بطاقة رقم قومي قومي "بالمجان" للسيدات منذ بداية العام الجاري 2021 وحتى الآن، وذلك ضمن البروتوكول الموقع بين مصلحة الأحوال المدنية والمجلس، لاستخراج بطاقات الرقم القومى للمرأة المعيلة والسيدات غير القادرات "بالمجان" ضمن مشروع "بطاقتك حقوقك" التي ينفذها فرع المجلس بمراكز وقرى المحافظة بصفة عامة مع التركيز خلال الفترة الحالية على قرى مركزي ناصر وببا ضمن مبادرة "حياة كريمة"، وذلك مع الالتزام بكافة الإجراءات الوقائية ضمن خطة الدولة الشاملة لمجابهة فيروس كورونا.

وأضافت مقررة الفرع أن المجلس قام بتوفير الاستمارات بدون مقابل للسيدات واللائى تم تصويرهن، ويتم إعفاؤهن من غرامات التأخير، مشيدة بالتعاون المثمر بين فرع المجلس والأحوال المدنية من خلال في تسهيل إجراءات استخراج البطاقات وتذليل كافة العقبات، بهدف تعزيز دور المرأة ومكانتها فى المجتمع وضمان حصولها على كافة حقوقها سواء الرعاية الصحية والاجتماعية والسياسية.