المشرف العام على التحرير داليا عماد

استجابة لـ"أهل مصر".. محافظ أسوان يدفع بـ 8 سيارات لشفط المياه.. ولجنة لحصر الأضرار وصرف مساعدات مالية لأهالي العطواني

أهل مصر
انهيار منزلين بأسوان
انهيار منزلين بأسوان
اعلان

في استجابة سريعة لـ«أهل مصر»، كلف محافظ أسوان، بدفع 8 سيارات لشفط المياه ولجنة لحصر الأضرار لصرف المساعدات المالية، بعد غرق شوراع قرية العطواني التابعة لمركز ومدينة إدفو، ما أدى إلى انهيار منزلين وغرق المؤسسات الحيوية.

 

وأمر اللواء أشرف عطية، محافظ أسوان، بتشكيل خلية أزمة برئاسة العميد محمد البناء رئيس مركز ومدينة إدفو، مؤكدًا بأنه بناء على تعليمات المحافظ، تم توجيه جميع الأجهزة التنفيذية المعنية، حيث تم دفع بـ 8 سيارات لشفط المياه مع قيام شركة مياه الشرب والصرف، بتركيب ماتور جديد للمحطة لتشغيلها مرة أخرى مع ضمان عدم تعطلها مستقبلاً.

 

وأشار إلى أن قيام لجنة ميدانية مشتركة من الوحدة المحلية والتضامن الإجتماعى، بحصر الأضرار الواقعة على المواطنين، حيث ستقوم إدارة الشئون الاجتماعية بالرديسية، بصرف المساعدات المالية للأسر المتضرر، مع إدراج المنازل المضارة ضمن خطة حياة كريمة.

وجاء ذلك بعد استغاثات أهالي قرية العطواني، التابعة لمركز ومدينة إدفو، للواء أشرف عطية محافظ أسوان، بحدوث إنهيار جزئى وكلى لعدد من المنازل نتيجة لغرقهم بالمياه، عقب تعطل محطة الصرف الصحى بالقرية.

ونشرت «أهل مصر»، مساء أمس الأربعاء، مأساة قرية العطواني، التابعة لمركز ومدينة إدفو، بمحافظة أسوان، وكانت قد دخلت في حالة من الحزن والبكاء، إثر انهيار منزلين، بعد طفح مياه الصرف وعدم سحبها بشكل سريع، ما أدى إلى غرق منزلين.

صراخ وبكاء يطوف أرجاء القرية، عقب انهيار منزلين داخل قرية العطواني، دون خسائر بشرية، مساء أمس الأربعاء، مما جعل الأهالي يصرخون: "الحقونا احنا نموت، حرام عليكم"، هكذا عبر الأهالي عن غضبهم، بعد طفح مياه الصرف الصحي لمدة 3 أيام متواصلة، وعدم سحبها بشكل سريع، ما أدى إلى غرق المنازل وانهيارها مساء أمس.

ويقول مصطفي العقبي، أحد أهالي القرية، إنه تم إنشاء مشروع الصرف الصحي بالعطوانى، في عام 1997 عن طريق هيئه مانحه للبلد، وتم تنفيذه من قبل جمعية تنمية المجتمع، موضحًا أن في عام 1998م، تم تسليمه للشركة مياه الشرب والصرف الصحى بإدفو، وفي عام 2015، ظهرت بعض العقوبات والسلبيات، بداية من كسر في خطوط الطرد والانحدار وعدم الصيانة الجيدة، وتلك الأعطال أدى إلى تفاقم الأزمة مستقبلاً.

وأضاف العقبي، لـ«أهل مصر»، أن نتيجة الاهمال المتكرر وعدم اتخاذ الإجراءات سريعة من قبل هيئة مياه الشرب والصرف بالمركز، أدى إلى حدوث أزمات عديدة وأضرار لحقت منازل الأهالى والمنشآت الحيوية، من بينها مكاتب البريد والمدارس والوحدة الصحية ومراكز الشباب والمقابر وغيرها، علاوة إلى تعطل الطرق في كل مداخل القريه ولفترات طويلة.

عاجل
عاجل
السودان يدعو مصر وإثيوبيا لعقد اجتماع قمة ثلاثي