المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

تشييع جنازة إمام وخطيب قُتل على يد طالب في الدقهلية

أهل مصر
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

شيع أهالي قرية "الصلاحات" التابعة لمركز بني عبيد، بمحافظةالدقهلية، جنازة الشيخ وليد عمر عز الدين، 48 سنة، إمام وخطيب بوزارة الأوقاف، والذي لقي مصرعه مساء أمس الثلاثاء، على يد ابن خالته، الطالب بكلية الهندسة.

وخرجت الجنازة من المسجد الكبير بالقرية، وشارك فيها العشرات من أهالي القرية وأسرة المتوفى.

وشهدت قرية "الصلاحات" التابعة لمركز بني عبيد بالدقهلية، مصرع إمام وخطيب بالأوقاف بوزارة الأوقاف على يد أحد أقاربه.

تلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث الجنائية بالدقهلية، بورود بلاغ إلى مأمور مركز شرطة بني عبيد، بإخطاره من مستشفى دكرنس العام بوصول الشيخ وليد عمر عز الدين، في العقد الخامسمن العمر، من قرية الصلاحات مركز بني عبيد، جثة هامدة ادعاء تعدي من آخرين.

وانتقلت مباحث بني عبيد إلى مكان الواقعة وتبين أن وراء الواقعة شاب يدعي «ع. ا.» طالب بكلية الهندسة، وهو أحد أقارب القتيل، من ناحية المصاهرة، وتمكنت مباحث المركز من إلقاء القبض عليه.

وبالفحص تبين أن المتهم ترصد للمجني عليه بسلاح أبيض وطعنه عدة طعنات نافذة في الوجه مما تسبب في مصرعه في الحال.

وتم تحرير محضر بالواقعة، وتتولى النيابة التحقيقات.

عاجل
عاجل
الصحة: تسجيل 49 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 4 حالات وفاة