المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

المشدد 7 سنوات وغرامة 500 ألف جنيه لشخص ونجله للتنقيب عن الآثار في الشرقية

أهل مصر
محكمة
محكمة

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق، برئاسة المستشار ياسر سنجاب، رئيس المحكمة، والمستشار الدكتور مصطفى بلاسى، رئيس بالمحكمة، والمستشار أحمد سمير، وبحضور محمد الشريف وكيل النائب العام، وأمانة سر وائل عيد، بمعاقبة أب ونجله بالسجن المشدد 7 سنوات، وغرامة مالية 500 ألف جنيه، لإدانتهما في القضية رقم 1524 لسنة 2022 جنايات مركز أولاد صقر، بإجراء الحفر والتنقيب للحصول علي الآثار دون ترخيص.

تعود أحداث القضية لشهر يناير من العام الجارى، بتلقي الأجهزة الأمنية بالشرقية، إخطارا من مأمور مركز شرطة أولاد صقر، يفيد بورود بلاغا من الأهالي بقيام كل من "ح . ع . ح"، ونجله " أ . ح . ع " ، بأعمال الحفر والتنقيب عن الآثار.

وعقب تقنين الإجراءات انتقلت الأجهزة الأمنية لمحل البلاغ، وبالفحص والمعاينة تبين وجود حفرة بعمق حوالي 2 متر وعرض متر ونصف، وثبت بتقرير لجنة الآثار أن الحفر يبعد عن أقرب منطقة مملوكة لوزارة الآثار بحوالي 2 كيلو وهو تل أبو حوشة، وبمعاينة محل الواقعة تبين أنها ملحق منزل يوجد به حفرة بعمق 2 متر وعرض متر ونصف، وكذلك وجود آثار حفر بجوار الحفرة.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وبالعرض علي النيابة العامة أحالت المتهمين إلي محكمة جنايات الزقازيق التي أصدرت حكمها المتقدم.