اختتام فعاليات المرحلة الأخيرة من الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة بالشرقية

أهل مصر
جانب من فعاليات الحملة
جانب من فعاليات الحملة

اختتمت الفرق الطبية بمديرية الشؤون الصحية بالشرقية، فعاليات المرحلة الثانية والأخيرة من الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية "حقك تنظمي".

انطلقت الحملة يوم الأحد قبل الماضي، واستمرت لمدة 10 أيام على مرحلتين حتى الخميس 22 سبتمبر 2022، ليصل إجمالي المنتفعات بالحملة 114409 سيدة على مستوى المحافظة، وذلك تحت إشراف قطاع تنظيم الأسرة بوزارة الصحة، وبالتنسيق مع الدكتورة عايدة عطية مديرة إدارة تنظيم الأسرة بالمديرية.

أكد الدكتور خالد فوزي القائم بأعمال وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بأن المرحلة الأولى اختتمت فعالياتها بتقديم الخدمة لعدد 62402 منتفعة والتي تم انطلاقها يوم الأحد 11 سبتمبر واستمرت لمدة 5 أيام حتي الخميس 15 سبتمبر، وشملت 10 إدارات وهي "القنايات، ديرب نجم، ههيا، كفر صقر، أولاد صقر، صان الحجر، أبو حماد، بلبيس، العاشر من رمضان، مشتول السوق"، بينما قدمت المرحلة الثانية الخدمة لعدد 52007 سيدة، وبدأت فعالياتها يوم 18 سبتمبر واستمرت لمدة 5 أيام حتى 22 سبتمبر، وشملت 9 إدارات صحية هي "الزقازيق، منيا القمح، أبو كبير، فاقوس، منشأة أبو عمر، الحسينية، القرين، الإبراهيمية، الصالحية".

وأوضح القائم بأعمال وكيل الوزارة بأن الحملة التنشيطية لتنظيم الأسرة "حقك تنظمي"، استهدفت تقديم خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية مجاناً لجميع السيدات بالمحافظة، بالإضافة للعديد من الخدمات الأخري، منها خدمات متابعة الحمل، والفحص بالسونار، وكشف النساء، والباطنة، والأطفال، وذلك من خلال فرق طبية مدربة من أطباء وتمريض ورائدات ريفيات ومثقفات سكانيات، بالوحدات الثابتة بالمستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية، والتي توفر بها خدمة الأخصائي، هذا بجانب العيادات المتنقلة التي انتشرت بمختلف أنحاء المحافظة، لوصول الخدمة إلي المناطق العشوائية والمحرومة بالنجوع والقري بالشرقية، بالإضافة لتنفيذ ندوات توعوية وتثقيفية عن أهمية تنظيم الأسرة والوسائل المتاحة، والتوقيت الأمثل للحمل والإنجاب، وصحة الأم والطفل، ومخاطر الزواج المبكر، وختان الإناث، كما شهدت الحملة نشاط مكثف للرائدات الريفيات في التوعية بالحملة وأهدافها من خلال الزيارات المنزلية وندوات التوعية، لرفع معدل إستخدام وسائل تنظيم الأسرة وخاصة الوسائل طويلة المدي.