اعلان

البلوجر سلمى الغزولي أمام جهات التحقيق: ميهمنيش نفسي والمهم فلوس الناس

محمد زهران محامي البلوجر سلمي الغزولي
محمد زهران محامي البلوجر سلمي الغزولي

كشف محمد زهران محامي البلوجر سلمى الغزولي، المتهمة بالاستيلاء على قرابة مليار جنيه من المواطنين في المنوفية، بداعي العمل في تجارة ماركات الملابس الشهيرة، أون لاين، ما قالته أمام جهات التحقيق.

محمد زهران محامي البلوجر سلمي الغزوليمحمد زهران محامي البلوجر سلمى الغزولي

محامي البلوجر سلمى الغزولي: المتهمة مظلومة وكلمة السر خالد

وقال محامي البلوجر سلمى الغزولي، إنها عملت في الملابس منذ قرابة 4 سنوات، وتمكنت من تجميع قرابة ربع مليون متابع على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي'إنستجرام'، و150 ألف متابع آخر فيسبوك، وكانت تعمل بصورة جيدة، وهناك ثقة كبيرة مع عملائها، حتى جاءت قصة الـ جيف كارت، وظهرت خلال 8 أشهر فكرة الخصم بالكوبونات، وهو ما تزامن مع ظهور المدعو خالد، وأخبرها أنه وصل إليها عن طريق التلجرام، وكانت قلقة منه في البداية ولكن تعاملت معه 5 أشهر، فاطمأت إليه ثم فوجئت بفراره.

أقوال سلمى أمام جهات التحقيق

وأكمل محمد زهران، بعد غلق الحسابات وأرقام 'خالد'، ظهرت سلمى في فويس، حكت خلاله أن الأموال معها، وستردها للجميع، وكانت تنوي بذلك حتى لو قامت كتبت شيكات على نفسها، وأمام النيابة قالت: 'يا افندم أنا ميهمنيش نفسي، يهمني إن فلوس الناس دي تيجي'، كما قدمت جميع الأوراق التي تؤكد أنها من ضمن الضحايا، ومن تم النصب عليهم، وأنها لم تتسلم أموالا بيديها، بل كانت تجعلهم يرسلونها إلى الحسابات التي أعطاها لها خالد. الداخلية تكشف تفاصيل القبض على البلوجر سلمى الغزولي

وكانت كشفت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، في وقت سابق، ملابسات ما تبلغ لمركز شرطة أشمون بمديرية أمن المنوفية، من بعض المواطنين الذين يعملون بالتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بتضررهم من 5 أشخاص، يقيمون بدائرة المركز، لقيامهم بالنصب عليهم، والحصول منهم على مبالغ مالية بلغت 99 مليون جنيه، مقابل شراء ملابس لتسويقها من خلال موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك'، دون الوفاء بذلك.

وأسفرت تحريات قطاع الأمن العام بمشاركة مديريتي أمن 'الجيزة، والمنوفية' عن تحديد أماكن وجود المتهمين وتم ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة وحصولهم على المبالغ المالية المشار إليها مقابل استيراد ملابس من الخارج لصالح القائمين بعمليات التسويق الإلكتروني وترويج المتهمين لنشاطهم من خلال موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك'، وعدم وفائهم بالتزاماتهم وغلق حساباتهم المستخدمة في ذلك على مواقع التواصل الاجتماعي، وجرى اتخاذ الإجراءات القانونية، وتولت النيابة العامة التحقيق حيث يأتي ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
أزمة «الكهرباء» أمام «النواب».. «حكومة الظلام لم تراعي الثانوية العامة واستثنت مناطق سكن المسؤولين»