اعلان

«ماتت وهي صايمة».. دفن سيدة معتمرة من بني سويف بمقابر مكة المكرمة

السيدة المتوفية بالحرم المكي
السيدة المتوفية بالحرم المكي

لفظت سيدة معتمرة من قرية تلت بمركز الفشن جنوب بني سويف، أنفاسها الأخيرة بداخل الحرم المكي الشريف أثناء أداء مناسك العمرة لشهر رمضان المبارك وهي صائمة، بشكل مفاجئ، وسط حالة من الدعوات بالمغفرة والرحمة والعتق من النار.

وفاة معتمرة من الفشن بالسعودية

وتداول مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي بالفيس بوك بمحافظة بني سويف، صورة لسيدة تدعى سيدة محمود، توفيت سيدة في العقد السابع من عمرها من محافظة بني سويف، في الحرم المكي، في أثناء أداء مناسك العمرة لشهر رمضان المبارك، وتم دفنها بمقابر مكة المكرمة.

وقال أحد الأهالي بقرية تلت بمركز الفشن جنوب بني سويف، إنهم تفاجئوا بوفاة «سيدة محمود»، إحدى السيدات المسافرات إلى أداء مناسك العمرة بالأراضي السعودية، بشكل مفاجئ، في أطهر بقاع الأرض أثناء العمرة، وهي تؤدي أعظم الفرائض في أطهر بقاع الأرض.

دعاء الأهالي للسيدة المتوفية بالسعودية

ودعا الأهالي والمواطنين بقرية تلت بالفشن ببني سويف، بالرحمة والمغفرة والعتق من النار لهذة السيدة قائلين عبر صفحات الفيس بوك: اللهم اغفر لها وارحمها وعافها، واعف عنها، وأكرم نزلها ووسع مدخلها، واجعل قبرها روضه من رياض الجنة برحمتك يا أرحم الراحمين.. اللهم إنها ضيفتك فأكرمها والله إني أشهد الله إنك كنتي من الصالحات ولا أزكيكي عند الله، اللهم إنها نزلت بك وأنت خير المنزلين فاغفر لها وارحمها وأنت ارحم الراحمين'.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
«الحكومة»: وتيرة الإفراج عن البضائع عادت لطبيعتها ولا مشكلات في توفير النقد الأجنبي