المشرف العام على التحرير داليا عماد

وزير الرياضة يشهد إضاءة برج القاهرة بعبارة "مصر أولا.. لا للتعصب"

أهل مصر
اشرف صبحى
اشرف صبحى
اعلان

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، إضاءة برج القاهرة كأشهر معالم العاصمة المصرية بعبارة "مصر أولا.. لا للتعصب"؛ تعبيرا عن المبادرة التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، لنبذ التعصب وإعلاء قيم المحبة، والروح الرياضية لتوعية الجماهير وإيصال رسالة أخرى مفادها أن الدولة ستتصدي وبكل قوة لأي أعمال من شأنها نشر التعصب وتكدير السلام المجتمعي بين الجماهير، خاصة قبل المباراة المرتقبة بين الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا باستاد القاهرة الدولي.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ببرج القاهرة للإعلان عن تفاصيل المبادرة، أشار صبحي إلى أن المبادرة حدث مهم للمرة الأولى في تاريخ الرياضة المصرية، يتم من خلال خطة مشتركة لنبذ التعصب في المجال الرياضي بالتعاون مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام تمتد عاما كاملا، داعيا إلى تنظيم ندوات بالأندية المختلفة، وألا يكون هذا الجهد مرتبطا بمباراة الأهلي والزمالك فقط، بل يكون بداية حقيقية نبني عليها في المستقبل.

وأضاف الوزير أن الملامح الرئيسية لمبادرة "مصر أولا.. لا للتعصب"، تتضمن عقد ورش عمل يديرها كبار الإعلاميين والرياضيين لنشر الروح الرياضية بين الجماهير والنزول إلى الأندية ومراكز الشباب وعقد لقاءات وندوات للتوعية بالجامعات المصرية.

وأكد صبحي: "كل المصريين بمختلف طوائفهم خلف مصر وليس نادي بعينه، لنصل رسالة للعالم أجمع بأننا وراء هذه الظاهرة حتي نقضي عليها".

وكان الوزير قد اقترح خلال لقائه برئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بتشكيل لجنة مشتركة من شأنها تنفيذ المبادرة على أرض الواقع، وإقامة عدد من المشروعات المشتركة تدعو لنبذ التعصب منها تنفيذ مهرجانات رياضية ومسابقات وندوات تثقيفية، ومؤتمر حواري موسع بحضور كبار نجوم الرياضة.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
هجوم برلماني جماعي على وزير الإعلام: الأفضل أن تستقيل