المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

جوارديولا عن غياب البرازيليين: الأمر ليس واضحًا

أهل مصر
جوارديولا
جوارديولا

علق بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي، على أزمة مشاركة اللاعبين البرازيليين رفقة فرق البريميرليج عقب قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بمنع مشاركتهم بالجولة ال4 من الدوري.وقال جوارديولا خلال تصريحات في المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة السيتيزينز أمام ليستر سيتي: "في الوقت الحالي الأمر ليس واضحًا، نأمل أن يتمكنا من اللعب".

وأضاف: "سننتظر حتى الغد، إذا كان هناك بعض الأخبار الجيدة، ولنرى ما إذا كان بإمكانهم اللعب أم لا".

ويستعد مانشستر سيتي لمواجهة ليستر سيتي في تمام ال4 عصر الغد، على ملعب "كينج باور"، ضمن منافسات الجولة ال4 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وعن فترة التوقف الدولي، قال الإسباني: "كان لدينا ثلاثة أسابيع للاستعداد ثم لدينا استراحة دولية ثم ثلاثة أسابيع لعب وبعد ذلك استراحة دولية".

وتابع: "هذا هو الوضع نفسه على مدى السنوات العشر الماضية".

كلوب: المسئولون ينظمون البطولات دون أخذ رأينا.. ما سبب تنظيم كوبا أمريكا مرة أخرى؟

وعلي صعيد متصل، كان أبدى الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، والمحترف في صفوفه النجم المصري محمد صلاح، استيائه بعد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بعدم مشاركة اللاعبين البرازيليين بالجولة ال4 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وجاء قرار فيفا بمنع اللاعبين من المشاركة بالجولة ال4 من بطولة الدوري الإنجليزي، عقب منع أنديتهم مشاركتهم في التوقف الدولي الأخير بسبب الإجراءات الاحترازية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا، والتي تنص على عزل اللاعبين العائدين من أمريكا الجنوبية لمدة 10 أيام بفندق المطار بسبب إدراجهم بالقائمة الحمراء التي تعاني من انتشار فيروس كورونا.

وقال كلوب في تصريحات لموقع ناديه: "لا أعرف في الوقت الحالي ماذا سيحدث وهل اللاعبين متاحين أم لا، ما زالت هناك اجتماعات جارية".

وأضاف: "الشيء الوحيد الذي أريد قوله هو إن علينا إن نلقي نظرة على الأمر بأكمله، الجميع يعاني من جائحة فيروس كورونا، أمر صعب بالنسبة لنا في كل شيء خاصة في كرة القدم وهذا ما يجبر اللاعبين على لعب مباريات دولية أكثر مما هو معتاد عليه".

وتابع: "الجميع حصل على عطلة صيفية ولكن شخصًا ما فجأة قرر تنظيم كوبا أمريكا مرة أخرى، على الرغم من إقامتها عام 2019، وكان من الممكن أن يلعبوا بعض مباريات التصفيات وقتها دون إقامة هذه البطولة".

وأشار: "البعض لا يهتم، المسئولون هم من يقررون مواعيد البطولات دون آخذ رأينا، يلعبون كوبا أمريكا، ثم ما زال لديهم المزيد من المباريات، وقبل أسبوع أو 10 أيام من التوقف الدولي، أصبحت هناك مباريات ليلة الخميس هناك، وكانت هنا صباح الجمعة في 1:20 صباحًا، البرازيل أمام بيرو، ليس لدينا علاقة بذلك، لا يمكننا أن نقرر أي شيء بشأنه نقرأ ذلك في الصحافة فقط".

وواصل: "سيتم استدعاء اللاعبين، ثم بعد العودة سيبقون في الحجر الصحي لمدة 10 أيام أخرى في فندق بجوار المطار على الأرجح، هذا ليس قرارنا، ولا يمكننا التعليق على أي شيء ولم نطلب من اللاعبين أن يذهبوا إلى منتخباتهم ولكنك تفكر فيما سيحدث بعد كل ذلك".

واستكمل: "اللاعبين كانوا سيتأثرون كثيرًا بما سيحدث لهم في الفندق، خاصة مع الأكل الذي سيتم تقديمه لهم، سيفقدون كل شيء، العضلات وكل شيء في 10 أيام في الفندق وسيحتاجون إلى مثلها للعودة إلى حالتهم الطبيعية".

وأكمل: "تم اتخاذ القرار، ليس من قبلنا وتم رفض سفر اللاعبين، هناك لاعبين آخرون سافروا من أندية أخرى، وحدث ما حدث في مباراة البرازيل والأرجنتين، ولا أحد يرغب في رؤية ما حدث وتم إلغاء المباراة والآن يمنعونا من لاعبينا البرازيليين لمجرد أن بعض الأندية سمحت للاعبيها الأرجنتينيين بالسفر إلى بلدها، وبالطبع نتعجب من قرار فيفا".

وأتم: "لم نفعل شيء، لم ننظم بطولة كوبا أمريكا، لسنا مسئولين عن المباريات ولم نتحدث مع اللاعبين عن أي شيء ولكن نحن في النهاية من يتم معاقبتنا، لذلك لا أعرف ماذا سيحدث في مباريات الجولة ولكن الوضع يشبه ما يمر به العالم بأسرع ونحاول إيجاد حلول لتلك المشاكل".

وكان قد قرر فيفا منع كُلًّا من: روبرتو فيرمينو وفابينيو وأليسون من ليفربول، وإيدرسون وجابرييل جيسوس من مانشستر سيتي، ورافيني من ليدز، وتياجو سيلفا من تشيلسي، وفريد من مانشستر يونايتد، من المشاركة بالجولة ال4 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبالإضافة إلى ذلك، سيغيب كل من سيلفا وفريد عن مباراتي دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء المقبل.

ويستعد ليفربول لمواجهة ليدز يونايتد في ال5 والنصف مساء الأحد المقبل ضمن منافسات الجولة ال4 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.