اعلان

أنس أسامة يكشف سبب خلافاته مع الزمالك ورحيله للاتحاد

أهل مصر
أنس أسامة
أنس أسامة

كشف أنس أسامة نجم فريق كرة السلة بالاتحاد السكندري، عن كواليس أزمته مع ناديه السابق الزمالك قبل رحيله إلى زعيم الثغر.

قال أسامة في تصريحات تليفزيونية : "الأزمة بدأت عندما تعرض للإصابة في الكتف مع المنتخب وكان يتبقى في عقدي موسم واحد، وكان يرأس الزمالك في هذه الفترة حسين لبيب".

وأضاف: "حدثت مفاوضات للتجديد واجتمعت مع حسين لبيب عدة مرات وتوصلنا لاتفاق بنسية 90% على بنود التجديد لكن ما كان يقلقني هو موقف حسين لبيب من خوض انتخابات الزمالك، كنت بحاجة لمعرفة من هو رئيس النادي القادم".

وتابع: "عندما رحل حسين لبيب عادت الأمور لنقطة الصفر من جديد، وبعدها عدت للمشاركة في المباريات خلال يناير الماضي، ولم أكن حصلت على مستحقاتي من يوليو حتى يناير، وعندما انتخب المجلس الحالي أبلغت مرتضى منصور رئيس الزمالك أن اللاعبين لم يحصلوا على مستحقاتهم منذ عدة شهور".

وأكمل: "قدمت شكوى بعد ذلك ضد النادي لدى اتحاد السلة لعدم صرف مستحقاتي، والأزمة أني كلما تحدثت مع إدارة الزمالك حول المستحقات، تحدثوا معي عن التجديد، وكنت أطلب منهم إنهاء ملف المستحقات أولًا، وبالفعل اتفقنا على جدولة المبالغ المالية، لكن حصلت على أول دفعة فقط وفقًا لما تم الاتفاق عليه".

واستطرد: "جلسنا بعد ذلك لمناقشة التجديد واتفقنا على عدة أمور وأوضحت لهم أني أريد رؤية النادي يلتزم ماديا مع الفريق بالكامل الفترة المقبلة".

وأضاف: "لكن رغم ذلك لم يحدث التزام بصرف المستحقات، وهو ما أفسد اتفاق التجديد، وقتها قررت التراجع عن الاتفاق وطلبت تعديل بعض البنود في التعاقد الجديد منها المدة، الزمالك كان يرغب في تجديد عقدي لمدة 4 سنوات لكني كنت أراها مدة كبيرة خاصة وأن النادي لم يلتزم ماديا مع الفريق، وطلبت أن يكون التعاقد مدته سنتين فقط".

وتابع: "وطلبت إضافة بند يسمح لي بالاحتراف ضمن أفضل 30 دوري حسب تصنيف الاتحاد المصري لكرة السلة لكن الزمالك كان مصممًا على أن يكون رحيلي للدوري الأمريكي فقط، وبدأت بعد ذلك تظهر الخلافات في عدة أمور خاصة المادية".

إقرأ أيضاً