المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

بعد فتوى تحريم كمال الأجسام.. باحث يهاجم عبدالله رشدي:"انت سبت كل حاجة وتتأمل في عورته"

أهل مصر
بيج رامي
بيج رامي

أثار عبدالله رشدي إمام مسجد السيدة نفيسة سابقًا، الجدل، بعد أن أفتى بتحريم لعبة كمال الأجسام، بعد ساعات من تتويج البطل المصري بيج رامي للمرة الثانية على التوالي ببطولة "مستر أولمبيا" في نسخة 2021.

وعلق رشدي عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "لا يجوز للرجل المشاركة في بطولات كمال الأجسام التي يشترط للمشاركة فيها إبداء شيء من العورة التي أمر الشرع بسترها"، متابعًا: "مارس من الرياضة ما شئت دون أن تخرق ضوابط الشرع".

س

وفي هذا الإطار، قال الدكتور بهي الدين مرسي كاتب وباحث، إن المنظور الضيق الذي ينظر منه الشيخ عبدالله رشدي حول عورة الرياضي بيج رامي غير مقبولة وتعكس ضيق منظوره، حيث أنه ترك كل أجزاء البدن والمعنى الكامن وراء البطولة والرياضة، ولم يلفت نظره سوى الجزء الذكوري المتعلق بالعورة، ولايعقل انت ترك كل هذا وتتأمل في عورته".

وأضاف الدكتور بهي الدين مرسي في تصريحات مُتلفزة ،أن نية إظهار العورة هي المحاسب عليها، وليس العورة في حد ذاتها، ومن العار أن ندخل المفاهيم الدينية أو نقترب بها إلى الجدلية الدائرة حول معنى الذكورية.

وأوضح أن الذكورية تعذب هذه الأطياف، وهي الأطياف التي لم تحترم مخذى العقل، لافتًا إلى أن المكون الإنساني في ذاته ينصب على أن العقل يمثل قيمتنا الإنسانية والبشرية.

وأشار إلى أن الرياضة والفوز يعتبران ثراء أخلاقي، مضيفًا: أنه رأى فرحة الشارع المصري بطل كمال الأجسام «بيج رامي» بعينه، وهذا يؤكد على تقييم الذات الإنسانية مما يدل على فخرهم به كقيمة رياضية.

عاجل
عاجل
بث مباشر مباراة النصر والهلال في دوري أبطال أسيا (لحظة بلحظة)