اعلان

أستاذ طب وقائي عن متحور كورونا الجديد: داخل شارخ وأخطر من دلتا بكتير (فيديو)

أهل مصر
الدكتور عبداللطيف المُر
الدكتور عبداللطيف المُر

قال أستاذ الطب الوقائي بجامعة الزقازيق، الدكتور عبداللطيف المُر، إن منظمة الصحة العالمية ستسغرق ما بين أسبوعين و3 أسابيع لتحديد خطورة مدى متحور فيروس كورونا الجديد، موضحًا: "المتحور ده ده داخل شارخ شوية، وأخطر من متحور دلتا بكتير".

8 دول أفريقية حتى الآن

وأضاف المُر خلال حواره ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، المُذاع على القناة الأولى، والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين محمد الشاذلي وبسنت الحسيني، أن متغيرات المتحور الجديدة قد تعطل تشخيص الـpcr إذ يحتوي على ما يتراوح بين 30 إلى 50 متغير، لافتًا إلى أنه ظهر في 7 أو 8 دول أفريقية حتى الآن.

وتابع أستاذ الطب والقائي بجامعة الزقازيق، أن الطفرة الجديدة خطيرة أكثر انتشارا وأكثر قدرة على العدوى –غالبا-، كما أن متغيراتها قد تقاوم التطعيمات والعلاجات، لافتًا إلى أنها لن تعوق ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي، أي أن أفقر دول العالم إذا التزمت بالإجراءات الاحترازية وتعزيز الصحة ومنع التدخين فإنها ستتمكن من التعامل مع هذه الطفرة.

وواصل عبداللطيف المُر "قد تتحول إلى طفرة عادية أو تقل قدرتها على عدوى، لكن لسه بدري، وما ثبت حتى الآن أنها اكثر انتشارًا، ولا نعرف حتى الآن قدرتها على إحداث العدوى".

إقرأ أيضاً