اعلان

"أبوالغيط": مائتين من العاملين في مجال الإغاثة قُتلوا منذ بداية الحرب الإسرائيلية على غزة

أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية
أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية

أدان أحمد أبوالغيط الأمين العام للجامعة العربية بأشد العبارات قتل إسرائيل بدم بارد سبعة من عمال الإغاثة التابعين لمنظمة المطبخ المركزي العالمي، وذلك في غارة جوية على دير البلح وسط قطاع غزة، حسبما ذكرت 'القاهرة الإخبارية'.

وقال 'أبو الغيط'، إن هذه المذبحة تُقدم دليل إدانة جديدًا على العشوائية الكاملة التي تطبع عمليات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، وإن عُمال الإغاثة السبعة قتلوا كمئات غيرهم من العاملين في مجال المساعدات الإنسانية، وكعشرات الآلاف من المدنيين الفلسطينيين، بدمٍ بارد، وبدون أدنى اعتبار لقوانين الحرب أو وازع من ضمير.

وأكد أن نحو مائتين من العاملين في مجال الإغاثة قُتلوا منذ بداية الحرب الوحشية على القطاع، منهم نحو 176 من الأونروا، وهي أعداد غير مسبوقة في أي نزاع في القرن الحادي والعشرين، وتمثل سابقة خطيرة تعود بنا إلى ما قبل اعتماد الأعراف والقوانين الدولية التي تُميز بين المدنيين والعسكريين في زمن النزاع المُسلح.

ودعا إلى تحقيق دولي محايد في هذه الواقعة، مُشككًا في مصداقية التحقيقات الإسرائيلية ومُذكرًا بوقائع سابقة تمت خلالها التغطية على جرائم جيش الاحتلال، مثل جريمة استهداف الصحفية شيرين أبو عاقلة بالضفة الغربية المحتلة.

WhatsApp
Telegram
إقرأ أيضاً
عاجل
عاجل
السيسي يهنئ بشار الأسد بمناسبة الاحتفال بذكرى عيد الجلاء