المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

سبيد تيست : تراجع سرعة الإنترنت الأرضي في مصر إلى 38.63 ميجا

أهل مصر
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

تراجعت مصر مركز واحد في تصنيف متوسط سرعة الإنترنت الثابت، على مستوى العالم، خلال شهر مايو 2021، لتحتل المرتبة الـ 94 من أصل 180 دولة بعدما كانت تحتل المرتبة 93 عالميا خلال ابريل الماضي.

وحسب مؤشر "Speed Test" لقياس أداء الشبكات، بلغ متوسط سرعة الإنترنت الأرضي، في مصر خلال مايو 2021 نحو 38.63 ميجا بايتس مقارنة بنحو 39.66 ميجا بايتس خلال أبريل 2021.

وتستكمل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تنفيذ المرحلة الثانية من تطوير البنية التحتية لدعم شبكات الإنترنت الثابت خلال النصف الثانى من العام الجاري حيث تدرس الوزارة مع الشركة المصرية للاتصالات الخطوات التنفيذية لتقوية الشبكات وتطوير كفاءتها.

وكان الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات، أشار إلى أنه تم رفع كفاءة البنية التحتية لخدمات الإنترنت، لمواجهة زيادة الأحمال على الشبكات، موضحا أنه تم تطوير شبكات الانترنت بدءا من يوليو 2018، باستثمارات تجاوزت 1.6 مليار دولار لزيادة سرعة وجودة الخدمة.

وقال الوزير في تصريحات سابقة أنه تم زيادة سرعة خدمة الانترنت بنحو 6 أضعاف لتسجل سرعاتها 30 ميجا بايتس في الثانية، حيث تم رفع كفاءة الانترنت على مدار العامين الماضيين، من خلال الشركة المصرية للاتصالات، التي التزمت بتطوير البنية التحتية، لشبكات الاتصالات في مصر.

ووضعت الشركة «المصرية للاتصالات» خطة عمل متكاملة، لتطوير البنية التحتية، على مستوى جميع محافظات الجمهورية، من خلال تطوير وتوسيع كلا من الشبكة الدولية والشبكة الرئيسية وشبكات التراسل وكذلك الشبكة الفقرية، كما ارتكزت الخطة، على التوسع بقوة في نشر وحدات التجميع الذكية MSAN، وكابلات الألياف الضوئية، وذلك بالتوازي مع رفع كفاءة الشبكة الأرضية لجميع العملاء الحاليين تدريجيا.

وأطلقت الشركة "المصرية للاتصالات" خطة عمل مكثفة لضغط زمن تنفيذ مشروع تطوير كفاءة البنية التحتية، وتحسين الشبكات لعامين بدلاَ من أربعة أعوام، للانتهاء منه في 2020، حيث رصدت الشركة استثمارات بنحو 17 مليار جنيه لعامي 2019 و2020، بالإضافة إلى الاستثمارات التي تم ضخها بالفعل والمقدرة بقيمة 26 مليار جنيه خلال السنوات الخمس الماضية، ليبلغ إجمالي الاستثمارات 43 مليار جنيه منذ عام 2014.