المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

وزير الاتصالات: زيادة نقاط إنزال البيانات في مصر إلى 10 محطات

أهل مصر
الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات
الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن صناعة مراكز البيانات، أحد مقومات مصر الرقمية، وتعتبر مكونا رئيسا لاستراتيجية التحول الرقمي.

وكشف الوزير عن أن وزارة الاتصالات، تعمل بشكل قوي، لدعم البنية المعلوماتية لزيادة جاذبية مصر الاستثمارية، بمجال صناعة البيانات بالإضافة إلى تقديم قيمة مضافة للصناعة في مصر.

وشرح طلعت أن وزارة الاتصالات بدأت في تطوير البنية التحتية بجميع مجالاتها، خلال 4 سنوات الماضية، بشقيها لخدمات الهاتف المحمول والثابت.

وأوضح الوزير أنه تم انفاق ملياري دولار، لدعم خدمات الإنترنت الأرضي، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء من المرحلة الثانية لتطوير البنية، وجار البدء في تنفيذ المرحلة الثالثة، التي لا تقتصر فقط على زيادة السرعة فقط، ولكن تشمل زيادة نطاق وتوسيع الشبكة واستيعاب مستخدمين جدد.

وأضاف طلعت أن وزارة الاتصالات طرحت طيف ترددي خلال العام الماضي، بقيمة تصل إلى ملياري دولار، لتحسين جودة خدمات الهاتف المحمول ولتطوير كفاءة المكالمات الصوتية وعملية نقل البيانات واستخدام الإنترنت.

ذكر وزير الاتصالات أنه تم ربط 18 ألف مبنى حكومي، من أكثر 33 ألف مبنى، بشبكات الألياف الضوئية ضمن مشروع شبكة مصر الرقمية لضمان استمرار الخدمات الحكومية، وتحسين كفاءتها مضيفا أنه خلال العامين المقبلين سيتم استكمال ربط باقي المباني الحكومية بكابلات الفايبر.

ولفت طلعت إلى أن وزارة الاتصالات تشارك في تنفيذ مشروع حياة كريمة لخدمة وتزويد 60 مليون مواطن بالقرى والمدن البعيدة بخدمات الاتصالات والإنترنت، من خلال توصيل شبكة الألياف الضوئية إلى 3.5 مليون منزل، في 4500 قرية، لدعم المواطنين في الريف المصري بخدمات الانترنت فائق السرعة، باعتباره أحد المرافق الهامة لحياة المواطن المصري.

وأكد الوزير أن حجم البيانات المارة في مصر، هو الأكبر في المنطقة ظل تمتعها بموقع جغرافي متميز، يصل بين ثلاثة قارات بما يزيد من تعزيز تنافسية مصر في تقديم خدمات البيانات.

وأشار الوزير إلى أنه تم زيادة نقاط إنزال البيانات في مصر إلى 10 محطات، على ساحلي البحرين الأحمر والمتوسط، مقارنة بـ6 محطات في الماضي.

وقال الوزير إنه من المقرر الانتهاء من كابل الاتصالات البحري العملاق "هارب" الذي يدور حول قارة أفريقيا ليصل بلدانها غير الساحلية والساحلية بأوروبا، بحلول عام 2023 كخطوة جديدة في طريق جعل البلاد مركزا عالميا لنقل البيانات مشيرا إلى أنه من المقرر دخول كابلي 2africaو SEA-ME-WE-6 الخدمة خلال عامي ٢٠٢٣ و٢٠٢٤

وأوضح الوزير أن وزارة الاتصالات تدعم الإطار التشريعي لحماية البيانات عبر عدد من الجهود خلال العامين الماضيين والتي جاءت في إصدار تشريع مكافحة الجريمة الإلكترونية قانون حماية البيانات كذلك اصدار الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات الإطار التنظيمي لمراكز البيانات.

جاء ذلك على هامش افتتاح فعاليات الدورة الرابعة من قمة مستقبل مراكز البيانات العملاقة FDC والتي تنظمها شركة الشرق الأوسط لأنظمة الاتصالات MCS.

وتتضمن قمة The Future of Data Centers Summit 2022 4 مؤتمرات فرعية هي مؤتمر التحول الرقمي ومؤتمر الذكاء الإصطناعي والبيانات الكبيرة ومؤتمر نجوم المستقبل للإبتكار وريادة الأعمال ومؤتمر الأمن السيبراني.

ومن المنتظر أن تشهد فعاليات القمة توقيع عدد من اتفاقيات التعاون المشتركة مع مختلف الجهات المعنية بدعم وتطوير الكوادر البشرية المصرية ، كما ستتضمن تحدي المبتكرين ورواد الأعمال في مجال الحلول الرقمية المرتبطة بالتنمية الاقتصادية.

وتبحث القمة مستجدات مختلف المحاور الأساسية مثل دور الإبتكار وريادة الأعمال في الدفع بقاطرة التحول الرقمي نحو المستقبل وأهمية الذكاء الإصطناعي وإدارة وتحليل البيانات في رسم ملامح المستقبل لإدارة مختلف القطاعات الأساسية بالدولة والإتجاهات الحديثة للأمن السيبراني.

عاجل
عاجل
بث مباشر مباراة الأهلي والجونة( 0-0) في الدوري الممتاز (لحظة بلحظة)| هجمة خطيرة للجونة