المشرف العام على التحرير داليا عماد

للتخلص من الطاقات السلبية.. خبيرة علاج بالطاقة تحذر من 3 أشياء بينهم الأشخاص المؤذية

أهل مصر
الدكتورة حنان زينال
الدكتورة حنان زينال
اعلان

نحمل الكثير من الضغوط والطاقة السلبية، التي اختبأت داخلنا نتيجة لأحداث عشناه الفترات الماضية وخاصة في 2020، ذلك العام الاستثنائي، ولكن السؤال هل نستطيع أن نستكمل حياتنا مع هذه الضغوط والطاقات، أم ننفجر ونصاب بضغوط عصبية لانتحملها فعلينا التحرر من هذه الطاقات السيئة في العام الجديد.

احذروا الشكوى

ومن جانبها نصحت الدكتورة حنان زينال، خبيرة العلاج بالطاقة وماستر ريكي، في حديثها لـ "أهل مصر"، قائلة:" الناس انشغلت بأمور أخرى عن الأساس، وأصبحوا دائمين الشكوى والتذمر، سيئين الظن، طول الوقت وبالتالي الوضع يسوء، فالاساس في الحياة حسن الظن بالله، وعندما يتقبل الانسان ويرضى بالأوضاع يعيش مابين الفرح والحزن ولكن عندما يعترض يعيش في دائرة مغلقة لاتنتهي".

وأوصت الدكتورة، حنان زينال:" احذروا الشكوى، كفاية شكاوى، احمدوا ربنا، لاتنكروا فضل الله".

واستنكرت:" أصبح الناس مشغولين بغيرهم، والشكليات والمظاهر، وبشكل العبادة وليس العبادة، ولا يستفادوا بالتسابيح والذكر، وأصبحت بالنسبة لهم مجرد أرقام، ولكن لابد من الشعور والاحساس بها حتى تغذي أروحنا، وتشفي النفوس".

وأشارت الدكتورة حنان زينال:" لماذا كان أجددنا يعيشون في راحة بال وسكينة، لإنهم كانوا مشغولين بأنفسهم، لاينظرون لغيرهم".

ابتعدوا عن الفتن والأخبار السيئة

وأكدت، خبيرة العلاج بالطاقة: "نحن في ساعة الفتن، وأقصى أنواع الفتن، من انترنت وتكنولجيا وغيرها، فيجب أن نبتعد عن مصادر الفتن، وهذا لايعني الانعزال عن الحياة، ولكن الانعزال عن مصدر الفتن، والأخبار السيئة وكل ما يؤذيك، ويؤثر على نفسيتك بالسلب".

وأضافت: "وابتعدوا عن الأشخاص التي تؤذيكم نفسيا وتسبب المضايقات لكم، وفي العمل ركز في نفسك، لاتهتم بمن يدبر لك، ركز في هدفك ولا تنشغل في مكائد وأذى الأخرين، حتى لا تضعف طاقتك، واشحن طاقتك بالسلام والخير".

إقرأ أيضاً:
اعلان