في ذكرى وفاة فريد شوقي.. أعمال تركت بصمة في مشوار وحش الشاشة

أهل مصر
فريد شوقي
فريد شوقي

تحل اليوم الثلاثاء، ذكرى وفاة "وحش الشاشة"، الفنان الراحل فريد شوقى، والذي استطاع أن يترك لجمهوره عدة من البصمات والأعمال الفنية التي لا تزال محفورة في قلوب محبيه.

ذكرى وفاة فريد شوقي

ولد فريد شوقى، في حي البغالة، التابع لـ قسم السيدة زينب، في القاهرة، عام 1920، تلقى دراسته الابتدائية في مدرسة الناصرية، وحصل منها على الإبتدائية عام 1937، ثم التحق بمدرسة الفنون التطبيقية وحصل منها على الدبلوم، التحق بعدها بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

بداية فريد شوقي مع السينما المصرية

كانت أولى أعمال فريد شوقي في فيلم بعنوان "ملاك الرحمة" عام 1946، وكان فريد شوقي يجسد شخصية "ضابط شرطة" مكلف بمراقبة "زوزو شكيب"، وأنه كان يشك في سلوكها، وأنها أيضاً تسرقه.

وتحكي قصة الفيلم عن "فؤاد بك" رجل ثري يعيش مع زوجته "امتثال" وابنته "ثريا"، يتعرف على السيدة جلسن و تتوطد علاقتهما والحقيقة أنها وعشيقها كاظم الذي يتظاهر بأنه أخوها، فيديران مؤامرة للاستيلاء على ثروة فؤاد ويقبض البوليس على "جلسن" و"كاظم".

فيلم ملاك الرحمة

فيلم "ملاك الرحمة" إخراج وتأليف يوسف وهبي، بطولة الفنانين يوسف وهبي، وراقية إبراهيم، وفاتن حمامة، وسراج منير.

ويظهر مرة أخرى "أبو البنات" في فيلم بعنوان "ملائكة في جهنم" بعد مرور عام واحد فقط ليكون ثاني أفلام فريد شوقي، وتحكي قصة الفيلم يترك الأب ابنته التي يشك في بنوتها، فتقع في أيدي زعيم عصابة للسرقة والنشل، ونصبح الفتاة مثلهم، بعد مرور السنين يتأكد الأب أن ابنته من صلبه فيطلب من زعيم العصابة استردادها، فيطلب مَبْلَغًا كبيرًا، في الوقت الذي تضيق الفتاة ذرعًا بحياتها، فتهرب ويقدم له زعيم العصابة فتاة أخرى على أنها ابنته.

فيلم "ملائكة في جهنم" إخراج حسن الإمام وتأليف السيد بدير، بطولة الفنانين زوزو شكيب، زوزو حمدي الحكيم، وفريد شوقي، وسراج منير.

وبدأت الأعمال تتوالى من بعد نجاح فريد شوقي أمام شاشة السينما المصرية، قام "وحش الشاشة، بعمل نحو 360 عمل تمثيلي، وتأليف 34 فيلم ومسلسل، وإنتاج 15 عمل سينمائي، وكانت من أهم أعمال" ملك البريمو ".

فيلم بطل للنهاية

وفي عام 1963 شارك "أبو البنات" بفيلم تدور أحداثه عن حافظ أمين رئيس جمعية خيرية لرعاية الأطفال، متخذًا إياها ساترًا لنشاطه اﻹجرامي، الذي يرتكز على اختطاف الأطفال وردهم مقابل مبالغ ضخمة، وعندما يعاني المهندس "أحمد عبده" من تهديدات العصابة المستمرة له باختطاف ابنته، يقرر عدم الاستسلام وإبلاغ الشرطة التي تستعين بأحد المجرمين السابقين لكي ينضم إلى العصابة بغرض الكشف عما كان من أمرها.

فيلم بطل للنهاية إخراج حسام الدين مصطفى، تأليف الكاتب على الزرقاني، بطولة الفنانين فريد شوقي، محمود المليجي، وليلي طاهر، توفيق الدقن.

فيلم فتوة الناس الغلابة

وفي عام 1984، شارك فريد شوقي بفيلم تدور أحداثه، حول "عم كامل" الذي يقوم بفتح محل للكتب والمجلات القديمة، والذي يحاول سيد صاحب المنزل بشتى الطرق أن يقوم بطرده من المنزل في سبيل تحويله إلى محل لبيع الملابس، وفي أحد الأيام، يعثر "عم كامل" بين كتبه على قلادة سحرية من يرتديها يصير خَفِيًّا، ويقوم باستخدامها من أجل مساعدة كل من وقع عليه ظلم في المنطقة.

فيلم "فتوة الناس الغلابة" من إخراج وتأليف نيازي مصطفى، وبطولة الفنانين فريد شوقي، وبوسي، وسمير صبري، وصلاح السعدني.

مسلسل البخيل وانا

وعام 1990 يعرض آخر أعمال الفنان فريد شوقي بمسلسل الدرامي الذي تدور أحداثه حول "عوض" تاجر الشنطة شديد البخل الذي يجمع المال ويمنعه على أهل بيته، ليضطر أولاده إلى العمل على الهروب من حرمان الأب وبخله، فتتزوج الابنة من رجل غني في عمر والدها، ويحاول كل من شقيقيها تحقيق أحلامهما بعيدًا عن الأب.

مسلسل "البخيل وأنا" من إخراج حسين عمارة وتأليف فريد شوقي، وبطولة الفنانين فريد شوقي، وكريمة مختار، وحسن مصطفى.

وفي يوم الإثنين من عام 1998، يرحل عن عالمنا تفقد السينما المصرية "وحش الشاشة" عن عمر ناهز الـ "78" وذلك إثر التهاب رئوي حاد دام لمدة حوالي عامين.