المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

ننشر مرافعة دفاع الطبيب الثاني والثالث بواقعة اسجد لكلبي أمام المحكمة

ننشر مرافعة دفاع الطبيب الثاني والثالث بواقعة "السجود لكلب" أمام المحكمة

أهل مصر
واقعة أسجد لكلب
واقعة أسجد لكلب

قررت هيئة المحكمة الاقتصادية بالقاهرة، اليوم السبت، تأجيل ثاني جلسات محاكمة الطبيب عمرو خيري واثنين آخرين، في اتهامهم بالتنمر على الممرض عادل سالم واستعراض القوة ضده وإجباره على السجود لحيوان كلب، بالواقعة المعروفة إعلاميا ب"السجود لكلب"، لجلسة 9 أكتوبر القادم.

واقعة السجود لكلب

وخلال الجلسة استمعت هيئة المحكمة لمرافعة دفاع المتهم الثاني معتز مسعد، والذى نفي قيام موكله باحتجاز المجني عليه، معللا ذلك بأن المجنى عليه لو طلب الخروج من الغرفة لخرج دون أن يمنعه أحد.

وقدم دفاع المتهم الثاني، مذكرة لهيئة المحكمة تحوى السيرة الذاتية لموكله بأنه طبيب ووالديه أطباء وذات مركز مرموق ولا تخرج منه مثل تلك الأفعال.

فيما ترافع دفاع المتهم الثالث عمرو رفعت عنه، وأكد انتفاء القصد بحق المتهم تجاه المجني عليه وأن موكله نفذ أوامر الطبيب الأول عمرو خيري.

وأكد دفاع المتهم، أن موكله يقتصر دوره على حضور وانصراف الأطباء والعاملين داخل المستشفى وأنه عبد المأمور على حد قوله ونفذ أوامر الطبيب.

والتمس الدفاع من هيئة المحكمة بالبراءة لموكله.

فيما رفض دفاع الطبيب عمرو خيري المتهم الرئيسي في واقعة "السجود لكلب"، المرافعة أمام هيئة المحكمة الاقتصادية خلال محاكمة المتهمين.

وطلب الدفاع من هيئة المحكمة الاستعانة بتحريات رجال المباحث للكشف عن هوية المتهم بنشر الفيديو، والتأكد من أن الطبيب هو من قام بنشر مقطع الفيديو من عدمه.

وشهدت الجلسة الماضية طلبات المحامي وليد السروجي دفاع الممرض عادل سالم أمام المحكمة، حيث إدعى مدنيا بمبلغ "مليون جنيه" تعويض على الأضرار التي تعرض لها الممرض من قبل الطبيب عمرو خيري بعد التنمر عليه وإهانته، كما أدعى فريق من الدفاع "اتحاد محامي القليوبية" الحاضرين مع المجني عليه بمبلغ 15 ألف جنيه إدعاء مدني لكل محامي من الحاضرين.

وشهد محيط المحكمة الاقتصادية بالقاهرة، تشديدات أمنية مكثفة، وحضر الجلسة المتهم الرئيسي الطبيب عمرو خيري و 2 آخرين، وسط حراسة أمنية مشددة، وتواجد أمام المحكمة عدد من أسرته للتضامن معه.

وكان المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، أمر بإحالة 3 متهمين محبوسين «طبيبين وموظف» بمستشفى خاص، للمحاكمة الجنائية، بمستشفى خاص، للمحاكمة الجنائية، في اتهامهم بالتنمر على ممرض بالقول واستعراض القوة والسيطرة عليه، إذ أمروه بالسجود لحيوان يملكه طبيب من المتهمين، مستغلين ضعفه وسلطتهم عليه بقصد تخويفه ووضعه موضع السخرية والحطّ من شأنه، واعتدائهم بذلك على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري، وانتهاكهم حرمة حياة المجني عليه الخاصة، ونشرهم عن طريق الشبكة المعلوماتية تصويرًا لواقعة التنمر، مما انتهك خصوصية المجني عليه دون رضاه، واستخدامهم حسابًا خاصًّا على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بهدف ارتكاب تلك الجرائم.

كانت النيابة استمعت إلى أقوال الممرض عادل سالم، الذي تعرض للاعتداء من الطبيب في الواقعة، وقال إن الفيديو سبب له ولأسرته مشاكل نفسية خاصة بالمكان الذي يقيم فيه «أنا طبعًا مش قادر أواجه الناس وأهلي في بلدي بمحافظة القليوبية».

وأكد المجني عليه في التحقيقات: «أنا تعرضت للإهانة والتنمر من الطبيب بطلبه السجود للكلب أكثر من مرة، والفيديو تم تصويره منذ 6 أشهر»، نافيًا أقوال الطبيب بأن الواقعة منذ 3 سنوات لانقضاء الدعوى الجنائية، مؤكدًا: «كيف تكون الواقعة من 3 سنوات والطبيب يظهر في الفيديو بارتدائه الكمامة».

اعلان
عاجل
عاجل
التعليم لـ"المديريات": حظر أي مذكرات أو ملخصات يتم توزيعها للطلبة في المدراس (مستند)