المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

النائب العام يختتم الدورة التدريبية لوفد الأشقاء من دولة ليبيا

أهل مصر
النائب العام
النائب العام

اختتم النائب العام، أمس الأربعاء، الدورة التدريبية المنعقدة بمعهد البحوث الجنائية والتدريب، بالنيابة العامة المصرية، للوفد الليبي الشقيق من النيابة العامة الليبية خلال لقاء جمع سيادته بهم بمقر مكتب النائب العام بالقاهرة، حيث بدأ سيادته حديثه معهم بتوجيه التحية والتقدير للنائب العام الليبي الشقيق.

وأشار سيادته لثمرة لقائهما الأخير في شهر يوليو من العام الماضي بمقر مكتب النائب العام بالقاهرة، والذي اتفقا فيه على ضرورة تبادل الخبرات والمعلومات بين النيابتين بما يحقق مصالح البلدين. كما رحب سيادته بالأشقاء الحضور، مؤكدا تاريخية العلاقة بين البلدين في جميع المجالات وكأنهما دولة واحدة.

وأكد سيادته أن هدف هذه الدورة التدريبية المقدمة للأشقاء الليبيين هو نقل خبرة وتجربة النيابة العامة المصرية إليهم خاصة في ظل الظروف التي تحيط بمجتمعاتنا في هذه الآونة، وأنه يلزم لذلك مساندة النيابة العامة للدولتين في إطار ما تتمتع به من استقلال في عملها وقراراتها من غير انعزال عن باقي المؤسسات.

كما أشار سيادته إلى أهمية قيام الأشقاء بذلك في عملهم، وألا يكون العمل بالنيابة العامة بأسلوب تقليدي نمطي في مختلف التحقيقات، وضرورة استخدام أساليب قانونية عملية متطورة خاصة في تحقيقات جرائم الإرهاب والعدوان على المال العام وكيفية التعامل مع الدليل الرقمي، والتيسير على المواطنين في تقديم شكواهم بشكل رقمي، وتقديم الدعم الفني لسائر أعضاء النيابة على الدوام ومتابعتهم، وأن يستمر البحث دائما عن أسباب مختلف الجرائم لوضعها تحت بصر مؤسسات الدولة الـمعنية بما يتيح لها القيام بالدور المناسب لردع ارتكاب هذه الجرائم من الأساس، خاصة تلك التي يقصد بها النيل من تلك المؤسسات وهيبتها.

وخلال اللقاء توجه علي محمد البكوش، رئيس قسم التفتيش القضائي بمكتب النائب العام بدولة ليبيا، بالشكر والامتنان، إلى النائب العام باسم نظيره الليبي، ونيابة عن الوفد الحضور، وأعرب عن بالغ تقديره لما قدمته النيابة العامة المصرية لشقيقتها الليبية، الأمر الذي ترك أثرا إيجابيا ملموسا لديهم يؤكد روابط الأخوة بين البلدين، وذلك في إطار تدعيم أواصر التعاون بين النيابتين في سبيل كشف الحقيقة وإقامة العدالة والسلام في البلاد، وأهدى سيادته للنائب العام تذكارا باسم النائب العام الليبي ونيابة عن الوفد الحضور.

كما توجه محمد حمودة، الملحق القانوني بسفارة دولة ليبيا بجمهورية مصر العربية، بالشكر والتقدير للنائب العام، على كرم ضيافة النيابة العامة المصرية، في إطار تعزيز أواصر التعاون بين البلدين، وأهدى سيادته للنائب العام تذكارا نيابة عن سفارة دولة ليبيا بالبلاد.

وجاء هذا اللقاء في أعقاب اليوم الأخير من تلك الدورة التدريبية، الذي قدم فيه أمس المستشار جورج سعد، رئيس الاستئناف رئيس المكتب الفني للنائب العام، تعريفا بإدارات المكتب الفني، وشرح اختصاصاتها، وآلية العمل بها، وما تم إنجازه من ميكنة أعمالها، مع عرض دراسات حالة لقضايا تم فحصها بالمكتب الفني.

كما قدم المستشار رامي جبة، المحامي العام الأول لنيابة القاهرة الجديدة الكلية، شرحا عن ضمانات المتهم وحقوقه، والضوابط الموضوعية والإجرائية خلال مراحل جمع الاستدلالات والتحقيق الابتدائي والمحاكمة.

وقدم محمد حبيب، رئيس النيابة بإدارة التعاون الدولي بمكتب النائب العام، حديثا عن تعزيز آليات التعاون الدولي، وتسليط الضوء خلال ذلك على تسليم المجرمين والمساعدات القانونية المتبادلة، وتعزيز التعاون المثمر والفعال بين سلطات إنفاذ القانون والمنظمات الدولية ومقدمي خدمات الإنترنت.

واختتم اليوم الأخير من تلك الدورة بتسليم تذكار من النائب العام علي محمد البكوش، رئيس قسم التفتيش القضائي بمكتب النائب العام بدولة ليبيا، ومحمد حمودة، الملحق القانوني بسفارة دولة ليبيا بجمهورية مصر العربية، فضلا عن توزيع شهادات ختام الدورة على السادة المشاركين من الأشقاء الليبيين.

عاجل
عاجل
حالة الطقس اليوم السبت 13/8/2022.. شديد الحرارة على القاهرة وجنوب الصعيد