المشرف العام على التحرير داليا عماد

الحبس أو المرض.. نهاية مشاهير الفيديوهات في زمن كورونا (فيديو وصور)

أهل مصر
تيك توك
تيك توك
اعلان

في منتصف شهر أبريل الماضي، كانت الطالبة بكلية الآثار جامعة القاهرة، "حنين حسام "، حديث مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما عرضت فيديو خاطبت خلاله الفتيات، للعمل عبر "تيك توك " بمقابل مادي يصل إلى 3000 دولار.

وبعد أيام قليلة، تم القبض على حنين، وتحويلها للمحاكمة، قبل أن يتم إخلاء سبيلها على ذمة القضية، التي مازات تنظر أمام القضاء.

حنين حسام

لم تمر سوى أيام قليلة، لتلحق "مودة الأدهم "، بصديقتها "حنين حسام"، لتواجه نفس التهم الموجهة إلى حنين، وجاري محاكتمها.

مودة الأدهم

وقبل ساعات من عيد الفطر المبارك، ألقت قوات الأمن القبض على الفنانة "سما المصري"، بتهمة خدش الحياء وبث فيديوهات إباحية، للحث على الفسق والفجور.

سما المصري

وفي أول يوم رفع الحظر، تم الحكم على الفنانة الشهيرة، بالحبس 3 سنوات وغرامة 300 ألف جنيه.

ليس هؤلاء فقط، بل لحقت بهم فتاة أخرى، هي "منار سامي "، التي واجهت نفس التهم، بعدما تم القبض عليها الساعات الماضية، برفقة تاجر مخدرات.

منار سامي

وقررت نيابة بنها حبس منار سامي، فتاة التيك توك لقيامها بالإعلان عن نفسها عبر مواقع التواصل الاجتماعى وتقديم فيديوهات خادشة للحياء العام عقب ضبطها داخل أحد الكافيهات، 4 أيام على ذمة التحقيق، ووجهت لها النيابة تهمتي التحريض على الفسق وحيازة مخدرات وسلاح أبيض كما أمرت بحبس أحد الشباب كان برفقتها.

وفي وقتٍ سابق، تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على فتاة التيك توك ريناد عماد، لاتهامها بالتحريض على الفسق وتقديم محتوى مخل داخل إحدى الكافيهات.

ووجهت نيابة الدقي عدة اتهامات لفتاة التيك توك ريناد عماد، وتضمنت الاتهامات الاتجار بالبشر عن طريق استغلال شقيقتها الطفله البالغه ٨ سنوات لكسب متابعين وانشاء صفحه بقصد ارتكاب جريمه معاقب عليها والاعلان عن النفس لممارسه البغاء وتحريض الغير لارتكاب مثل تلك الوقائع مخالفه المباديء والقيم.

وقررت نيابة شمال الجيزة الكلية، حبس ريناد عماد فتاة التيك توك، 4 ايام علي ذمة التحقيقات، في اتهامها بالاتجار بالبشر والاعلان عن نفسها لممارسة البغاء بعد القاء القبض عليها في الدقي.

من جانبها، تمكنت الإدارة العامة للآداب، من ضبط المتهمة "منة الله عماد" وشهرتها "ريناد عماد" داخل كافيه بالدقي مملوك لنجل فنان شعبي شهير، وذلك بعد رصدها وهي تقوم بتقديم فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي التيك توك، تحتوي على مواد إباحية وخادشه للحياء العامة، فضلا عن فيديوهات جنسية لها.

كل هؤلاء، من مشاهير الفيديوهات، ويواجهون نفس المصير، وهو المحاكمة، التي تحدث عنها العديد من خبراء القانون، وأكدوا أن نهاية تلك المحاكمات ستكون الحبس لا محالة.

ولكن لم يمكن الحبس والغرامة هم المصير الأوحد لمشاهير الفيديوهات، حيث انتشرت في الساعات الأخيرة، صورة لفتاة، ضمن مشاهير تيك توك، تطالب خلال الفيديوهات التي تعرضها الفتيات بارتداء الحجاب، وتتحدث عن طرق "لف الطرحة".

فتاة تدعو لارتداء الحجاب

وتعرضت هذه الفتاة، للتمنر من بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب شكلها، وأيضا جسدها السمين، كما وصفها بعض المتنمرين عليها.

وواجهت الفتاة مصير مختلف، عن حنين ومودة وسما ومنار، فهولاء يواجهون المحاكمة، وهذه تعرضت للمرض والشلل والتفكير في الانتحار، بعد التنمر عليها.

وتفاعل مع هذه الفتاة، المئات من المتابعين، ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وتعاطفوا معها بعد تعرضها للتنمر، من مجموعة البنات، قبل أن تسوء حالتها وتصاب باكتئاب كما أكد رواد التواصل الاجتماعي.

عاجل
عاجل
الصحة: تسجيل 831 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و44 وفاة