المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

استشاري طب وقائي: لقاح كورونا غير كاف للحماية من الوباء

أهل مصر
لقاحات كورونا
لقاحات كورونا

مع تطعيم الجرعة الأولى من لقاحات كورونا للأطباء، واقتراب موعد التطعيمات للمواطنين، تجددت التساؤلات حول مدى فعالية الجرعة الأولى من اللقاح لمكافحة الوباء، وهل هي كافية لحمايتهم قبل تلقى الجرعة الثانية من عدمها أم لا؟.

خبير وقائي: اللقاح وقاية للفيروس وليس نهاية الوباء

في هذا السياق، قال الدكتور شريف حتة استشاري الطب الوقائي، إن اللقاح بشكل عام ليس كاف للحماية من الوباء، فلا بد من الالتزام بالإجراءات الوقائية، مشيرًا إلى أن اللقاح يعمل على تقوية المناعة ولا يمنع الإصابة.

وأضاف حتة، في حديثه لـ"أهل مصر"، أن الجرعة الأولى ليست كافية، فمن الممكن أن يصاب الشخص بين الجرعتين، لذلك لا بد من التلقيح بالجرعة الثانية والحذر بين الفترتين بما يضمن الوقاية من الوباء.

وأكد استشاري الطب الوقائي أنه لايزال تطعيم لقاحات كورونا المنتشرة في المرحلة الأولي من بدايتها، موضحًا أن بعد عام من الآن أو 7 أشهر يتغير الحديث عن فعالية اللقاحات، ويتم التركيز على لقاح معين أو اثنين بعد إثبات مدى فاعليتهم.

وكيل الصحة للشؤون الوقائية: اللقاح لايمنع الإصابة بالفيروس.. والجرعة الأولى ليست فعالة وحدها

ومن جانبه، شدد الدكتور نصر السيد، وكيل أول وزارة الصحة للشئون الوقائية، على الالتزام بالإجراءات الاحترازية لمحاربة وباء كورونا سواء لمن تناول اللقاح أو من لم يتناوله.

وأضاف السيد، في حديثه لـ"أهل مصر"، أنه من الممكن أن لا يخضع الشخص للقاح ولا يصاب بالفيروس، نتيجة لأمرين التزامه بالإجراءات الوقائية وتحسن المناعة.

واختتم وكيل أول وزارة الصحة للشئون الوقائية، تصريحاته، قائلاً: "بالطبع الجرعة الأولى لا تقي من الفيروس.. ومن الضروري أخذ جرعتين.. وبعدها تقل احتمالية إصابة الشخص".